18:55 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الشرطة في أوغندا

    أوغندا... تفريق محتجين في العاصمة مع استمرار الاضطرابات

    © AP Photo / Stephen Wandera
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    فرقت الشرطة الأوغندية متظاهرين في العاصمة كمبالا، اليوم الاثنين، فيما استمرت الاحتجاجات على ضرب نواب معتقلين لليوم الثاني.

    وصرح إميليان كاييما المتحدث باسم الشرطة في أوغندا، إن قواتها انتشرت لوقف أعمال الشغب التي اندلعت في سوق وسط مدينة كمبالا، بحسب وكالة "رويترز". 

    وقال إن "بعض مجموعات الشباب شاركت في أعمال الشغب ونحن نتعامل معهم… نوقف ِأعمال الشغب".

    يذكر أن الاضطرابات بدأت الأسبوع الماضي مع اعتقال خمسة نواب من المعارضة، وقيل إن اثنين منهما تعرضا للتعذيب في إطار ما يصفه المحتجون بأنه نمط القمع الذي تمارسه حكومة الرئيس يوويري موسيفيني، ونفى متحدث باسم الحكومة تعمد أفراد الأمن ضرب النواب وآخرين وقال "بعض تلك الإصابات ربما حدثت خلال المواجهات".

    ويواجه موسيفيني، الذي يتولى السلطة منذ عام 1986، اتهامات بقمع المعارضة من خلال التخويف وعمليات اعتداء بالضرب واعتقالات وملاحقات قضائية باتهامات ملفقة. ويقول منتقدوه إنه عازم على البقاء في الحكم طوال حياته بعد أن ألغى البرلمان العام الماضي الحد الأقصى للسن من الدستور والذي كان من شأنه أن يمنعه من الترشح في 2021.

    وأظهرت لقطات بثها التلفزيون المحلي، اليوم الاثنين، بعض المتظاهرين وهم يشعلون النيران ويقيمون حواجز في الشوارع في كمبالا فيما حاول أفراد من الشرطة والجيش إزالة الحواجز.

    وأسفرت مواجهات أمس الأحد عن مقتل شخص وإصابة خمسة آخرين، عندما أطلقت الشرطة النار صوب سيارة فان صغيرة وهي تسير عبر بلدة غرب العاصمة في وقت الاحتجاج.

    انظر أيضا:

    البشير يزور أوغندا لدفع عملية السلام في جنوب السودان
    حادث سير يودي بحياة 40 شخصا غربي أوغندا
    غانا تتعادل سلبيا مع أوغندا وتمنح هدية لمصر في تصفيات كأس العالم 2018
    أوغندا تعلن نجاحها في احتواء تفش فيروس جديد يهدد الملايين
    رئيس أوغندا: الأمم المتحدة مسؤولة عن استمرار الإرهاب في الكونغو
    حادث مأساوي يسفر عن مصرع مضيفة "طيران الإمارات" في أوغندا
    الكلمات الدلالية:
    متظاهرين, أخبار, اعتقال, المعارضة, الشرطة, أوغندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik