06:05 17 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    وزارة الخارجية الفرنسية

    الخارجية الفرنسية تعارض عودة اللاجئين السوريين الفورية إلى بلادهم

    © AFP 2019 / Pierre Boussel
    العالم
    انسخ الرابط
    201

    اعتبرت فرنسا، اليوم الخميس، بأن الشروط اللازمة لم تكتمل بعد لكي يعود اللاجئون السوريون إلى ديارهم بشكل آمن وطوعي.

    سبوتنيك. وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية آنييس فان دور مول في بيان رسمي، "اليوم يعيش 5,6 مليون لاجئ خارج سوريا و6,6 لاجئ داخل سوريا. هؤلاء الأشخاص هربوا من العنف وغياب الأمن وجرائم النظام السوري. يجب أن تكون عودتهم طوعية، كما يجب أن يؤمن لهم العيش بكرامة وأمن وفق معايير وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة".

    وتابعت، "حتى اليوم هذه الشروط لم تكتمل بعد لكي يعود اللاجئون".

    هذا واعتبرت فان دور مول بأن "النظام السوري يتبع سياسة ممنهجة لاضطهاد اللاجئين عبر الاعتقالات والتنكيل إضافة لاعتماده القانون 10 الذي يحرم اللاجئين من ممتلكاتهم".

    وفي نفس السياق قالت: "هذه السنة شهدت أكبر موجة نزوح منذ شهر يناير الماضي مع هروب 920 ألف شخص من منازلهم والمجتمع الدولي اليوم يحذر من كارثة إنسانية وكارثة نزوح في حال حدث هجوم على محافظة إدلب".

    وأضافت: "في ظل الظروف الحالية عودة اللاجئين تعد أمراً وهميا".

    انظر أيضا:

    بداية مرحلة جديدة لإعادة اللاجئين السوريين من لبنان إلى وطنهم
    تركيا تقدم اقتراحا إلى روسيا بشأن عودة اللاجئين السوريين
    منحة مالية أوروبية لإيطاليا لرعاية اللاجئين صحيا
    باسيل: لبنان مهتم بنجاح المبادرة الروسية لعودة اللاجئين إلى سوريا ويدعمها
    ألمانيا تتوصل لاتفاق مع اليونان حول اللاجئين
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, أمن, كارثة إنسانية, عنف, اللاجئين السوريين, اعتقالات, وكالة سبوتنيك, وزارة الخارجية الفرنسية, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik