Widgets Magazine
05:55 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي

    قاسمي: دعوة فرنسا للمزيد من المفاوضات مع طهران "تنمر ومبالغة"

    © Sputnik .
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    وصفت إيران، اليوم الجمعة 31 أغسطس/ آب، دعوة فرنسا لإجراء مزيد من المفاوضات مع طهران حول الاتفاق النووي بأنها "تنمر ومبالغة".

    وقال بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية أيضا: "لا يوجد سبب أو حاجة أو مصداقية أو ثقة في مفاوضات حول قضايا غير قابلة للتفاوض"، وذلك بحسب ما أفادت وكالة "إرنا".

    وكان وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، قد ذكر أنه بعد الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي الإيراني، يجب أن تكون طهران مستعدة للتفاوض بشأن خططها النووية المستقبلية، وترسانة الصواريخ الباليستية ودورها في الحروب في سوريا واليمن.

    وأضاف قاسمي أن إيران أوضحت مرارا وتكرارا مواقفها بشأن السلام الدولي والإقليمي وموقفها من محاربة الإرهاب، مؤكدا أنه "لا حاجة للمزيد من التفاوض".

    وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن، في مايو/ أيار الماضي، انسحاب بلاده من الاتفاق، الذي يفرض قيودا على البرنامج النووي الإيراني مقابل رفع العقوبات الدولية عن طهران.

    وبدأت، منتصف الشهر الجاري، المرحلة الأولى من العقوبات، وتنص على حظر تبادل الدولار مع الحكومة الإيرانية، إضافة لحظر التعاملات التجارية المتعلقة بالمعادن النفيسة، ولاسيما الذهب، وفرض عقوبات على المؤسسات والحكومات، التي تتعامل بالريال الإيراني أو سندات حكومية إيرانية.

    وكذلك حظر توريد أو شراء قائمة من المعادن أبرزها الألومنيوم والحديد والصلب، وفرض قيود على قطاعي صناعة السيارات والسجاد في إيران.

    بالإضافة إلى حظر استيراد أو تصدير التكنولوجيا المرتبطة بالبرامج التقنية الصناعية، ذات الاستخدام المزدوج المدني والعسكري.

    انظر أيضا:

    الخارجية الفرنسية: 3 مسائل تقلقنا من إيران... ولن تستطيع التهرب منها
    ارتفاع أسعار النفط العالمية بسبب العقوبات الأمريكية ضد إيران
    ظريف ردا على نتنياهو: إيران مهددة بالإبادة النووية من داعية حرب
    نتنياهو يهدد إيران
    طاقم أمريكي إسرائيلي لتطبيق العقوبات على إيران
    الجبير: الاتفاق النووي مع إيران ضعيف ونؤيد فرض المزيد من العقوبات على طهران
    الكلمات الدلالية:
    الاتفاق النووي الإيراني, الخارجية الإيرانية, جان إف لودريان, المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي, إيران, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik