07:00 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    أرتال المدرعات السورية تواصل تدفقها إلى جبهة إدلب

    ميركل تعلن موقف بلادها من عمل عسكري محتمل ضد سوريا

    © Sputnik . Basel Shartouh
    العالم
    انسخ الرابط
    103

    أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل موقف بلادها حال حدوث هجوم كيميائي في سوريا.

    قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الأربعاء إن ألمانيا لا يمكنها أن تدير ظهرها لدى حدوث هجوم كيميائي في سوريا.

    وجاءت كلمة ميركل بعد يومين من تصريح الحكومة الألمانية بأنها تجري محادثات مع حلفائها بشأن نشر عسكري محتمل في سوريا. بحسب ما ذكرته "رويترز".

    وفي توبيخ مباشر منها بحق "الحزب الديمقراطي الاشتراكي"، شريكها في الائتلاف الحاكم، قالت ميركل "إن ألمانيا لا يمكنها رفض التدخل العسكري"، وذلك بعد رفض الحزب الشريك المشاركة في إجراء عسكري ضد سوريا.

    وتواجه ألمانيا، وهي خامس أكبر اقتصاد في العالم، ضغطا من الولايات المتحدة لتعزيز الإنفاق العسكري وتحمل المزيد من المسؤولية داخل حلف شمال الأطلسي (الناتو).

    ولم تشارك ألمانيا في ضربات عسكرية نفذتها قوات أمريكية وفرنسية وبريطانية في سوريا في نيسان/ نيسان بعد هجوم مزعوم بأسلحة كيميائية.

    ولا تزال المهام القتالية تعتبر موضوعا حساسا في ألمانيا بسبب ماضيها النازي، كما أن المشاركة في أية هجمات جوية في سوريا سيضع ألمانيا في مسار تصادمي مع روسيا الداعم الرئيس للحكومة الشرعية في سوريا.

    انظر أيضا:

    لجنة التحقيق الأممية تحذر من استخدام الأسلحة المحرمة دوليا في إدلب
    روسيا تدعو منظمة "حظر الكيميائي" لمنع حدوث استفزاز في إدلب
    لافرينتييف: يمكن تأجيل معركة إدلب ولكن ماذا بعد ذلك
    أنقرة تطلب من دمشق مهلة إضافية قبل إطلاق معركة إدلب
    الأمين العام للأمم المتحدة: يجب تجنب أية معركة شاملة في إدلب
    لافرينتيف: الدول الضامنة والمبعوث الأممي ناقشوا الوضع الصعب في إدلب
    جاويش أوغلو: لتتوقف الهجمات في إدلب
    الكلمات الدلالية:
    الحرب على الإرهاب, أخبار ألمانيا, تحرير إدلب, العدوان على سوريا, الحرب على الإرهاب, البرلمان الألماني, أنجيلا ميركل, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik