02:56 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتقد رئيس الجهاز التنفيذي للحكومة الأفغانية، عبد الله عبد الله، المناقشات الجارية حول إمكانية إعادة النظر بالاتفاقية الأمنية بين كابول وواشنطن.

    كابول — سبوتنيك واعتبر عبد الله أن المناقشات لا تصب في مصلحة الأمن والاستقرار في البلاد، وهاجم شخصيات أفغانية تثير القضية، مشددا على أن لا أحد بإمكانه الحديث نيابة عن الشعب.

    وقال عبد الله، في مستهل اجتماع عقده مجلس الوزراء اليوم الاثنين، "لا يجب أن نثير التساؤلات حول الاتفاقية الأمنية التي تمت المصادقة عليها في اللويا جيرغا، المجلس التقليدي الكبير، خدمة لقضايا شخصية فهذا الأمر لا يساعد البتة في إرساء الاستقرار وتحسين الوضع الأمني".

    وهاجم رئيس الجهاز التنفيذي للحكومة الأفغانية (رئيس الوزراء)، بحسب بيان صادر عن مجلس الوزراء، السياسيين الذين يسعون لإجراء مراجعة حول الوثيقة الاستراتيجية بالنيابة عن أبناء الشعب، لافتا إلى أنه "لا أحد يستطيع أن يدعي بأنه يمثل كافة المواطنين، لاسيما أن بعض أولئك ممن لديهم أهداف شخصية وسياسية غير مقبولة يثيرون قضية إعادة النظر في الاتفاقية".

    وكان البرلمان الأفغاني قد وافق الأسبوع الماضي على اقتراح من النواب بإجراء مراجعة حول الاتفاقية الأمنية الموقعة ببن أفغانستان والولايات المتحدة الأمريكية في سبتمبر/ أيلول 2014 متهمين الإدارة الأمريكية بعدم الالتزام بالوثيقة وتقديم الدعم والإسناد للقوات الأمنية الأفغانية في حربها ضد المجموعات المسلحة التي تمارس ضغوطها شعواء في معظم أنحاء البلاد.

    انظر أيضا:

    مقتل 5 في تحطم طائرة هليكوبتر في أفغانستان
    الخارجية الروسية: الأوضاع في أفغانستان تشير لفشل إجبار "طالبان" على التفاوض
    ارتفاع عدد ضحايا هجوم أفغانستان إلى 108
    خاص لـ"سبوتنيك": ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم شرقي أفغانستان إلى 19 قتيلا و57 مصابا
    قتلى وجرحى في هجوم انتحاري يستهدف تجمعا احتجاجيا شرقي أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفغانستان, البرلمان الأفغاني, أفغانستان, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook