12:03 GMT02 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخزانة والمالية التركي، براءت ألبيرق، 3 قواعد رئيسة، يقوم عليها البرنامج الاقتصادي الجديد لبلاده، هي التوازن والانضباط والتغيير.

    وبحسب وكالة "الأناضول"، جاء ذلك خلال مؤتمر لإعلان الخطة الاقتصادية متوسطة المدى الجديدة، اليوم الخميس، في مكتب رئاسة الجمهورية التركية، بقصر "دولمة بهجة" في مدينة إسطنبول.

    برنامج اقتصادي جديد

    وقال ألبيرق: "حددنا أهداف النمو في البرنامج الاقتصادي الجديد بـ 3.8 بالمائة لعام 2018، و2.3 بالمائة 2019، و3.5 بالمائة 2020، و5 بالمائة 2021".
    وأشار إلى تحديد أهداف تركيا بشأن التضخم في البرنامج الجديد عند 20.8 بالمائة 2018، و15.9 بالمائة 2019، و9.8 بالمائة 2020، و6 بالمائة 2021.
    وزاد: "من خلال البرنامج الاقتصادي الجديد، نهدف إلى جعل نسبة عجز الموازنة إلى الناتج المحلي الإجمالي 1.9 بالمائة، خلال العام الجاري، و1.8 بالمائة خلال العام القادم، و1.9 بالمائة خلال 2020، و1.7 بالمائة في 2021".
    الوزير التركي أكد أن أهداف البرنامج الاقتصادي الجديد ستتحقق في الأعوام الـ 3 القادمة بما يتوافق مع واقع البلاد، وقدرة الإدارة الاقتصادية على اتخاذ القرارات السريعة.
    وكشف عن إنشاء مكتب للإشراف على التدابير المتعلقة بخفض الإنفاق وزيادة الدخل. ولفت إلى أن البرنامج الجديد جرى إعداده بطريقة شاملة، بحيث يضمن مضي تركيا بخطى ثابتة نحو جميع أهدافها، ومواجهة جميع التحديات الاقتصادية العالمية والإقليمية.

    خارطة طريق
    وبين أن حكومة بلاده وضعت خارطة طريق لتحقيق توازن اقتصادي بدءا من العام الجاري حتى 2021.
    وأوضح أن "نمو الناتج المحلي الإجمالي عند مستوى 2.3 بالمائة العام القادم".
    ألبيرق أكد أيضا أن البرنامج الجديد يشمل تحقيق نمو مستدام وسليم.

    وتابع: "سيتمثل هدفنا الرئيس في جعل النمو مستداما وقائما على أسس متينة، بعد تحقيق نمو بنسبة 5 بالمائة، اعتبارا من 2021".

    استقرار الأسعار
    وقال إن البنك المركزي التركي سيستخدم جميع الأدوات المتوافرة لديه، بطريقة مستقلة وحازمة، تمشيا مع هدف استقرار الأسعار. ولفت إلى أن الحكومة التركية تخطط أيضا لتفعيل لجنة معنية بالتنمية والاستقرار المالي من أجل الحفاظ على الأمن والاستقرار المالي.وأشار الوزير التركي إلى أن البرنامج الاقتصادي الجديد يهدف إلى إنتاج سلع جديدة، وإيجاد أسواق جديدة إلى جانب مصدرين جدد.

    وذكر ألبيراق أن توظيف اليد العاملة سيستمر في إطار البرنامج الاقتصادي الجديد، وأنه سيتم إيجاد فرص عمل لمليوني شخص حتى عام 2021.
    وأشار إلى أن الخزانة التركية ستوفر خلال عام 2019 مبلغ 76 مليار ليرة تركية (نحو 12 مليار دولار)، بفضل التدابير المتخذة في إطار البرنامج الاقتصادي الجديد.

    انظر أيضا:

    تعرف على سبب تغريم تركيا لـ"غوغل" 15 مليون دولار
    الأجانب يغزون تركيا بعد انخفاض مبيعات العقارات
    موغيريني تشدد على أهمية تنفيذ اتفاق تركيا وروسيا لتأمين منطقة عازلة في إدلب
    الاتحاد الأوروبي يأمل بإسهام اتفاقية إدلب بين تركيا وروسيا بحماية المدنيين
    تركيا: "المعارضة السورية" تبقى في المناطق الموجودة بها ضمن الاتفاق مع روسيا
    مقتل مهاجرين اثنين وإنقاذ 16 بعد غرق قاربهم جنوب غرب تركيا
    ماس: نعتزم مناقشة حقوق الإنسان في تركيا خلال زيارة أردوغان لألمانيا
    أردوغان: لن يستطيع أحد إخضاع تركيا مهما كان الثمن
    الكلمات الدلالية:
    الليرة التركية, الاقتصاد التركي, تركيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook