17:55 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    014
    تابعنا عبر

    تساءل المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عن مكان الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله.

    كتب أفيخاي أدرعي، المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي، على صفحته الرسمية على "تويتر"، ظهر اليوم الجمعة، يتساءل عن مقر إقامة نصر الله، خاصة بعد إلقاء الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني، خطابه الأخير، الخاص بمناسبة عاشوراء.

    قال أفيخاي أدرعي:

    يا نصرالله، قلت إنك لا تختبئ، بل إنك موجود في مكان ما. طيب… تعال نلعب: إذا ما كنت موجود مع جمهورك، وإذا غِبت عن المنصة في كل مهرجان ينظمه تنظيمك، وحتى إذا امتنعت عن الوصول إلى الدول، التي يتواجد فيها أنصارك، باسم ولاية الفقيه..فأين أنت؟! سيبقى المخبأُ مخبأً مهما حاولت تغيير اسمه.

    سبق لأدرعي نفسه أن نشر تغريدة أخرى، مساء أمس الخميس، قال فيها: إن "عشرات السنوات، ولغة تهديد نصر الله لا تتغيّر، يخطب من وراء شاشة كبيرة، ويصرخ بصوت عالٍ، سندمّر، سنضرب، سنهزِم. يصرخ أمام جمهوره — لدينا ولدينا. ولكن في النهاية… يبقى في السرداب مع أكاذيبه. نعم، في السرداب أو أي اسم آخر تريد إطلاقه على مكان اختبائك".

    وكان نصر الله قد قال أمس الخميس، إن الجيش الإسرائيلي الذي كان يهدد باجتياح بيروت، لم يعد موجودا. وتابع في خطاب بمناسبة عاشوراء، بثته قناة "المنار" اللبنانية: "إذا ما فرضت إسرائيل حربا على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه".
    ومضى نصر الله: "الإسرائيليون يعرفون أن التكنولوجيا وحدها لا تستطيع أن تحسم معركة والعنصر البشري بات مهما جدا، وإسرائيل إذا قررت فرض حرب على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه".    

    انظر أيضا:

    أول رد من الجيش الإسرائيلي على تهديدات نصر الله
    نتنياهو يرد على نصر الله
    نصر الله يتحدث عن السعودية و"المجرمين والقتلة" في اليمن
    نصر الله يرحب بالاتفاق الروسي التركي بشأن إدلب
    بالفيديو... أدرعي يعلق على دموع نصر الله
    إيهود باراك: إسرائيل ترى نصر الله "هتلر" جديدا
    بعد خطاب نصر الله... دولة عربية تتحرك دوليا لمعاقبة "حزب الله"
    نصر الله عن محمد بن سلمان: لا يعرف إلى أين يذهب بالسعودية
    بعد ساعات من فتح النار على السعودية... حسن نصر الله يلتقي وفدا من "الحوثيين"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان, أخبار حزب الله, نصر الله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook