18:21 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    مجلس الدوما

    سيناتور روسي لوكالة "سبوتنيك": ما يجري هو محاولة فجة من قبل أمريكا للهيمنة على العالم

    © Sputnik . Sergei Kuznetsov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    أعلن عضو اللجنة الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، أوليغ ماروزوف، اليوم الجمعة، أن العقوبات الأمريكية لن تجبر الصين على رفض التعاون مع روسيا في مجال الدفاع، وأن بكين لن تتخلى عن المصالح الوطنية والقضايا الأمنية.

    موسكو — سبوتنيك. وقال السيناتور لوكالة "سبوتنيك": "الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والكونغرس يلعبان مع القوى العالمية كـ "فوضويين". من المستحيل تخيل تهاون الصين مع مصالحها الوطنية، وخاصة مع مسائل أمنها الخاص، بسبب العقوبات الأمريكية، والأكثر من ذلك أنها معلنة تحت ذرائع مصطنعة".

    واختتم ماروزوف، بأن ما يجري هو محاولة فجة من قبل الولايات المتحدة للهيمنة على العالم: "لكنني لا أثق في أنها ستنجح".

    وصرحت الخارجية الصينية، اليوم الجمعة 21 سبتمبر/ أيلول، إنه يتعين على الولايات المتحدة تحمل العواقب في حال لم تلغ العقوبات المفروضة على الصين، بسبب تعاونها مع روسيا.

    هذا وكانت وزاره الخزانة الأمريكية قد أعلنت في وقت سابق، أنها فرضت عقوبات على قسم تدريب القوات والإمداد التابع للمجلس العسكري المركزي الصيني وقائده لي شانفو.

    وبدأت الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، عقب الـ6 من تموز/ يوليو العام الجاري، في حين دخلت الرسوم الجمركية المتبادلة لهذه الدول حيز التنفيذ، حيث فرضت الولايات المتحدة الأمريكية رسوما بنسبة 25% على استيراد 818 منتجا من الصين، وذلك بحجم 34 مليار دولار أمريكي سنويا. ومن جانبها، وكإجراءات مضادة، فرضت الصين في نفس اليوم، رسوما جمركية بنسبة 25% على استيراد كمية مساوية من البضائع الأمريكية.

    انظر أيضا:

    هوس العقوبات...أمريكا تلاحق الصين
    ترامب: أمريكا ربما تبرم اتفاقا تجاريا مع الصين في وقت ما
    صحيفة: الصين لن تستسلم لمطالب أمريكا في مباحثات التجارة
    الصين تحذر من الرد إذا فرضت أمريكا رسوما جديدة
    ترامب يدعو أبل لصناعة منتجاتها في أمريكا لتتجنب الرسوم على الصين
    الكلمات الدلالية:
    الحرب التجارية, العقوبات الأمريكية, مجلس الدوما, أمريكا, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik