17:58 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    بحر

    قصة شاب أندونيسي تمكن من النجاة بعد قضائه 49 يوما في المحيط (فيديو)

    © Sputnik . Alexey Danichev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30

    عاش عادل أديلان البالغ من العمر 19 عاما، أحد سكان جزيرة سولاويسي الإندونيسية، 49 يوما داخل كوخ عائم لصيد السمك، حيث جرفته المياه بعد هزة أرضية إلى المحيط.

    عمل عادل كمراقب لكوخ صيد عائم على بعد 125 كم من ساحل سولاويزي. وكانت مهمته ضمان عمل الإضاءة داخل الكوخ، وذلك لأن الضوء يجذب الأسماك، وفق صحيفة "إندبندنت".

    وكان الشاب كل أسبوع يسلم ما قام باصطياده إلى ممثل شركة الصيد في المدينة، حيث كان يبحر إليه ويحضر له الطعام والماء والفحم. ولسوء حظ الشاب، جرفته المياه الهائجة، بعد زلزال في شهر يوليو، إلى المحيط.

    في بادئ الأمر، قام الشاب بإشعال ما تبقى من الفحم لتدفئة نفسه، كما كان غذاؤه يعتمد على الأسماك التي يصطادها. ولكي يحصل على ماء قابل للشرب قدر الإمكان، فقد كان يمرر المياه عبر ملابسه.

    ولوح عادل بيأس إلى ما لايقل عن 10 سفن أبحرت بالقرب منه، ولكن دون أي جدوى تذكر. وقرر الشاب عدة مرات أن ينهي حياته بنفسه، ولكن كان يتذكر أن والداه كانا بانتظاره.

    ووافق الحظ الشاب في 31 أغسطس/ آب، عندما لاحظته إحدى السفن وأنقذت حياته، وعاد إلى بيته بعد أن زار اليابان مع طاقم السفينة الأجنبية.

    الكلمات الدلالية:
    نجاة من الموت, إندونيسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik