00:02 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    انطلاق صاروخ هاربون من سفينة حربية أمريكية

    الأسطول الأمريكي في المحيط الهادئ يقرر ترهيب الصين

    © Photo / Public domain
    العالم
    انسخ الرابط
    0 25

    ستقوم الولايات المتحدة بإجراء مناورات عسكرية في نوفمبر/ تشرين الثاني، مستعرضة قوتها لترهيب جمهورية الصين الشعبية.

    سيقيم أسطول الولايات المتحدة في المحيط الهادئ "عرضا عالميا" لقوته كجزء من التدريبات العسكرية لمدة أسبوع واحد في نوفمبر/ تشرين الثاني. ويعتقد أنه سيتم إجراء هذه المناورات لتخيف الصين وتحذر الجمهورية من أن الولايات المتحدة قادرة على كشف وصد عمليات الصين العسكرية إذا فعلتها.

    وستشمل التدريبات الطيران والسفن الحربية والقوات البحرية الأمريكية. ووفقا للخطة، فإن السفن الحربية والطيران خلال المناورات سوف تمر بالقرب من المياه الإقليمية للصين في بحر الصين الجنوبي ومضيق تايوان، حيث تقف السفن الصينية، وفقا لسي ان ان.

    وفي الوقت نفسه، أشارت وثائق وزارة الدفاع الأمريكية إلى أن الولايات المتحدة لا تنوي الدخول في أعمال قتالية مع الصين. ومع ذلك، تعترف السلطات الأمريكية الرسمية بأن الصين كثيراً ما تعتبر هذه المناورات العسكرية الأمريكية بمثابة استفزاز صارخ.

    انظر أيضا:

    الصين تجري تدريبات عسكرية في بحر الصين الجنوبي وسط أجواء توتر
    سفينتان حربيتان أمريكيتان تبحران قرب جزر في بحر الصين الجنوبي
    الصين تعتبر عملية البحرية الأمريكية في بحر الصين الجنوبي استفزازا
    الكلمات الدلالية:
    بحر الصين الجنوبي, الصين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik