01:31 20 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    فيضان في باريس، فرنسا

    مصرع ثلاثة عشر شخصا على الأقل في فيضانات جنوبي فرنسا

    © Sputnik . Julien Mattia
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أدت الفيضانات، صباح اليوم الاثنين، في منطقة "أود" جنوبي فرنسا لمصرع ثلاثة عشر شخصا على الأقل، بعد هطول كميات كبيرة من الأمطار.

    باريس- سبوتنيك. وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الفرنسية فريديريك دو لا نوفيلا، خلال مقابلة مع قناة "بي.إف.إم"، بأن الحصيلة قد ترتفع نتيجة الفيضانات القوية، وقال: " للأسف الحصيلة ليست نهائية وقد ترتفع مع الوقت لأن بعض الأشخاص ما زالوا عالقين".

    ومن جهته قال رئيس الوزراء إدوار فيليب، خلال مؤتمر صحفي بأنه سيتوجه إلى منطقة "أود"، لكي يعبر عن دعم السلطات للمنكوبين ولفرق الإنقاذ، وأضاف بأن "السلطات أرسلت 700 عنصر من الدفاع المدني بالإضافة لسبع طائرات هليكوبتر".

    وقامت وحدة الأرصاد الجوية في فرنسا بوضع منطقة "أود" تحت معيار المراقبة الحمراء للكوارث الطبيعية وهو أقصى مراحل الخطر فيما تم وضع ست مناطق أخرى جنوب البلاد تحت المعيار البرتقالي للكوارث الطبيعية.

     وارتفع مستوى النهر في منطقة "أود" لسبعة أمتار، حيث غمرت المياه مساحات شاسعة من الأراضي المحيطة. وتجدر الإشارة إلى أن منطقة "أود" لم تشهد فيضانات مماثلة منذ عام 1891.

    وأدت الأمطار الغزيرة لتعطيل المرافق العامة، حيث أقفلت المحال والمدارس والمؤسسات فيما تعرضت البنى التحتية لأضرار جسيمة بالإضافة لجرف المياه لعدد من السيارات وقد انقطع التيار الكهربائي عن أكثر من ثمانية آلاف منزل.

    واضطر أهالي بعض القرى المنكوبة إلى ترك منازلهم والتوجه لقرى مجاورة أكثر أمناً بعد أن دعتهم السلطات لترك المنازل.

    وتشهد معظم المناطق في جنوب فرنسا منذ يوم الأربعاء الماضي، أمطارا غزيرة أدت لإحداث أضرار جسمية في البنى التحتية. هذا وتجدر الإشارة إلى أن الفيضانات أدت الأسبوع الماضي، لمصرع شخصين في منطقة "فار" جنوب شرقي البلاد.

    انظر أيضا:

    مصرع خمسة أشخاص جراء فيضان قوي جنوبي إيطاليا
    مصرع 20 شخصا بحادث سير في نيويورك
    مصرع 10 خليجيين من عائلة واحدة خنقا
    الكلمات الدلالية:
    طوفان, مصرع, فيضانات, جنوب فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik