03:31 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
     جايير بولسونارو

    استطلاع: مرشح اليمين المتطرف لرئاسة البرازيل يعزز تفوقه على منافسه اليساري قبل الإعادة

    © REUTERS / RICARDO MORAES
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    خلص استطلاع رأي نشرت نتائجه أمس الخميس إلى أن المرشح اليميني المتطرف في انتخابات الرئاسة البرازيلية جايير بولسونارو عزز تفوقه على منافسه اليساري فرناندو حداد في استطلاع يُحسس نوايا الناخبين قبل جولة الإعادة في 28 أكتوبر تشرين الأول.

    وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة داتافولها ونشرت نتائجه محطة جلوبو التلفزيونية أن بولسونارو حاز على 59 بالمئة من تأييد الناخبين مقابل 41 بالمئة لحداد، بحسب رويترز.

    كانت رئيسة المحكمة العليا للانتخابات في البرازيل، روزا ويبر، أعلنت يوم الاثنين 8 أكتوبر/تشرين الأول، أن مرشحي اليمين واليسار، بولسونارو وحداد سيلتقيان في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في البرازيل التي ستحدد رئيس الدولة الجديد.

    وقالت ويبر في مؤتمر صحفي في برازيليا نقلته قناة "غلوبو": "أعلن حاليا، بأن مرشحين سيذهبان إلى الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية: هما، هاير بولسونارو الذي حصل على 46 بالمئة من الأصوات، وفرناندو حداد، الذي حصل على 28 بالمئة من الأصوات".

    ووفقا للقانون البرازيلي، يجب أن يحصل المرشح الرئاسي على أكثر من 50 في المئة من الأصوات، أو تبدأ جولة ثانية للانتخاب. ويتم انتخاب الرئيس بأغلبية مطلقة لمدة 4 سنوات. ويمكن إعادة انتخابه مرة واحدة.

    انظر أيضا:

    نجوم البرازيل يستعدون لمواجهة الأرجنتين بالزي السعودي (صور)
    الإعلان عن عقد جولة ثانية لانتخاب الرئاسة في البرازيل
    البرازيل تفتح قاعدتها الفضائية لإطلاق الأقمار الصناعية التجارية
    البرازيل تواجه السعودية والأرجنتين في أكتوبر
    الكلمات الدلالية:
    الانتخابات الرئاسية, البرازيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik