04:09 GMT04 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    رفضت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المخاوف من أن استقالتها من رئاسة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي سيتركها في مأزق ويجعلها غير قادرة على التعامل بكفاءة مع زعماء العالم.

    وقالت ميركل في مؤتمر صحفي مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الموجود في برلين لحضور قمة بشأن أفريقيا، إن قرارها بعدم السعي لزعامة الحزب في الانتخابات المقبلة سيتيح لها المزيد من الوقت للتعامل مع القضايا الأخرى.

    وأضافت "لا أعتقد أن أي شيء سيتغير بشأن الوضع التفاوضي في المفاوضات الدولية، بل يمكن القول أنه سيتاح لي المزيد من الوقت للتركيز على مهامي كرئيسة للحكومة".

    وأكدت ميركل في وقت سابق، أن الولاية الحالية لها كمستشارة، هي الولاية الأخيرة، وأنها ستتخلى حتى عن الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة، والتي من المقرر إجراؤها في 2021.

    وستترك ميركل بعد نهاية حكمها كافة المناصب السياسية.

    انظر أيضا:

    التوتر يتصاعد لدى ميركل
    ميركل: لا أسلحة للسعودية قبل توضيح ملابسات مقتل خاشقجي
    ميركل: لا أسلحة للرياض مع وجود تساؤلات بشأن خاشقجي
    الكلمات الدلالية:
    ميركل, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook