00:45 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين، ألمانيا 30 أكتوبر/ تشرين الأول 2018

    ردا على العقوبات الأمريكية... ألمانيا تمنح ضمانات ائتمانية جديدة مع إيران

    © REUTERS / Hannibal Hanschke
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40

    ردا على العقوبات الأمريكية على إيران، خصصت الحكومة الألمانية نحو مليار يورو لدعم الشركات التي تتعامل مع طهران.

     تحدت برلين الحظر الأمريكي على إيران، عبر إعطاء ضمانات ائتمانية للشركات الألمانية التي تتعامل مع طهران، من خلال منحها مليار يورو من الضمانات الائتمانية، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية الرسمية "dpa".

    بادرت الحكومة الألمانية يوم أمس الاثنين إلى إعطاء ضمانات تصديرية بقيمة 911 مليون يورو، لـ58 شركة، مواصلة دعم هذه الشركات، في وقت قدمت برلين منذ عام 2016 وإلى الآن، نحو مليار يورو من الضمانات للشركات الألمانية لمواصلة تعاونها مع إيران.
    وما تزال ألمانيا اكبر شريك تجاري لإيران من بين الدول الأوروبية، بحيث سجل حجم التجارة بين البلدين، العام الماضي نموا بنسبة 17 بالمئة، بزيادة تصل إلى 3.4 ملیون یورو.

    يشار إلى أنه بدأ، أمس الاثنين، تطبيق الحزمة الثانية من العقوبات الاقتصادية التي أعادت الولايات المتحدة فرضها على إيران، والتي تستهدف القطاعين، النفطي والمصرفي.
    وتأتي الحزمة الثانية من العقوبات في أعقاب انسحاب الولايات المتحدة، في مايو/ أيار الماضي من الاتفاق النووي الإيراني، الذي أبرم، في عام 2015 بين إيران والقوى العالمية، الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي.    

    انظر أيضا:

    هل تعرقل العقوبات الأمريكية على إيران تشكيل الحكومة اللبنانية
    هل تستطيع الحكومة العراقية الموازنة في علاقاتها بين إيران والولايات المتحدة
    لافروف: العقوبات ضد إيران غير شرعية وتصرفات أمريكا تسبب خيبة أمل عميقة
    قرار جديد للاتحاد الأوروبي حول الاتفاق النووي مع إيران
    خبير: معاقبة إيران ربما تؤثر على أسعار النفط وطهران ستلجأ لـ"السوق السوداء"
    أنقرة: عزل إيران ومعاقبة الشعب الإيراني أمر خطير وغير عادل
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات إقتصادية, الاتفاق النووي الإيراني, الولايات المتحدة, مجلس الشورى الإسلامي في إيران, إدارة ترامب, ترامب, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik