21:59 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال جنرال إسرائيلي إن بلاده في أدنى مستوى أمني منذ حرب "يوم الغفران" (حرب أكتوبر/ تشرين الأول) 1973.

    ذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، مساء اليوم، الجمعة، أن الجنرال الإسرائيلي المتقاعد، تسفيكا فوغل، قائد المنطقة الجنوبية الإسرائيلية السابق، هاجم القيادات السياسية والعسكرية في بلاده، واتهمهم بالاهتمام بحياتهم السياسية والشخصية على حساب مستقبل إسرائيل.

    وأفادت الصحيفة العبرية بأن الجنرال الإسرائيلي يعتقد أن قوة الردع الإسرائيلية أمام "حماس" خفتت، ولم يعد لها أثرا، مقابل تصاعد قوة الحركة الفلسطينية. وبأن ما تمر به بلاده من وضع أمني مترد، هو الأسوأ منذ حرب يوم الغفران (التعبير الإسرائيلي لحرب أكتوبر/ تشرين الأول 1973)، والتي منيت خلالها إسرائيل بهزيمة كبيرة من مصر وسوريا.

    يشار إلى أن أفيغدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي، قد تقدم باستقالته من منصبه، أول أمس، بدعوى رفضه لوقف إطلاق النار بين جيش بلاده وحركة "حماس" في قطاع غزة.

    انظر أيضا:

    قناة عبرية: "حماس" في اختبار جديد أمام إسرائيل
    غرينبلات: نشهد تقاربا بين إسرائيل وجاراتها
    على خلفية استقالة ليبرمان... نتنياهو يلتقي غريمه لبحث مستقبل إسرائيل
    الدول العربية تتمسك بعدم التطبيع مع إسرائيل إلا بعد قيام دولة فلسطين
    الصواريخ الفلسطينية تخرم "قبة" إسرائيل
    موسكو ترحب بوقف إطلاق النار بين إسرائيل وغزة
    على خلفية حرب غزة... هل تهاجم إسرائيل سوريا
    إسرائيل تبحث معاقبة "حماس" دون تصعيد
    الكلمات الدلالية:
    غزة, حركة حماس, ليبرمان, فلسطينيون, غزة, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook