05:40 11 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الرئيس دونالد ترامب

    تصريحات قد تغضب أردوغان... ترامب يتحدث عن تسليم غولن

    © REUTERS / YURI GRIPAS
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11

    حسم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجدل في قضية المعارض التركي فتح الله غولن الذي طالما طالبت تركيا بتسليمه إليها لمحاسبته بعد أن وجهت إليه تهما بالإرهاب وكان آخرها وقوفه مع عناصر موالين له وراء محاولة الانقلاب في تركيا سنة 2016.

    وقال الرئيس الأمركي، إن تسليم رجل الدين فتح الله غولن، الذي تتهمه تركيا بالضلوع في محاولة الانقلاب العسكري الذي شهدته عام 2016 "ليس قيد الدراسة". بحسب ما نقلته "سكاي نيوز عربية".

    وقضى فتح الله غولن ما يقرب من 20 عاما في المنفى الاختياري في جبال بوكونو، ونفى المزاعم التي أعلنتها بحقه حكومة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

    وكانت الولايات المتحدة قد طالبت تركيا بتقديم دليل مقنع للمضي في أي إجراءات للتسليم.

    وقال ترامب للصحفيين: "نبحث دائما عما يمكن أن نفعله من أجل تركيا"، وقال، إن واشنطن "تتمتع بعلاقات جيدة" مع أنقرة بعد إطلاق تركيا مؤخرا سراح قس أمريكي معتقل. في إشارة إلى القس أندرو برونسون الذي أطلق القضاء التركي سراحه بتاريخ 12 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

    وقد وجهت المحاكم التركية إلى برونسون تهما تتضمن روابط مزعومة مع نشطاء أكراد وأنصار المعارض التركي فتح الله غولن، وتسببت قضية القس بأزمة كبيرة بين أنقرة وواشنطن، حيث فرضت الولايات المتحدة مجموعة من العقوبات على تركيا، الأمر الذي تسبب بأزمة اقتصادية في البلاد، وخسرت الليرة التركية على إثره ما يقارب 40 في المئة من قيمتها منذ بداية العام الجاري.

    انظر أيضا:

    تركيا...أمر بالقبض على عسكريين لهم صلات مع غولن
    طلقة تحذيرية باتجاه مشتبه به مسلح بالقرب من مقر غولن في بنسلفانيا
    أردوغان يحث ألمانيا على إدراج حركة غولن ضمن المنظمات الإرهابية
    أردوغان يكشف عن المبالغ التي دفعتها واشنطن لتنظيم "فتح الله غولن"
    الكلمات الدلالية:
    تسليم فتح الله غولن, أخبار الولايات المتحدة, تنظيم فتح الله غولن, البيت الأبيض, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, فتح الله غولن, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik