18:41 10 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الوضع في بيت لحم، الضفة الغربية ديسمبر/ كانون الأول 2017

    إسرائيل تعاقب شركة تأجير مساكن ردا على رفضها العمل في الضفة الغربية

    © Sputnik . Valeriy Melnikov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أمر وزير السياحة الإسرائيلي ياريف ليفين، بإعداد "إجراءات فورية"، من شأنها أن تحد من نشاط خدمة استئجار المساكن على المدى القصير التي توفرها شركة "آير بي إن بي"، على الإنترنت في البلاد، وذلك لرفضها العمل مع العروض في المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة.

    تل أبيب — سبوتنيك. ووصف ليفين، قرار الشركة بأنه "تمييزي" و"مخجل"، وطالب بإلغائه".

    وذكر المكتب الصحفي التابع للوزارة، أن: "وزير السياحة أمر مكتبه بصياغة إجراءات فورية من شأنها أن تحد من أنشطة الشركة في جميع أنحاء البلاد".

    كما أمر ليفين، بتنفيذ: "برنامج خاص لترويج السياحة مع إقامة للنزلاء في شقق" بالضفة الغربية.

    وذكرت شركة "آير بي إن بي"، اليوم الاثنين في موقعها على شبكة الإنترنت، أن القرار يغطي ما يقرب من 200 عرض تأجير في المستوطنات بالضفة الغربية.

    وكتبت الشركة: "لقد توصلنا إلى أنه يجب علينا سحب العروض في المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة، التي هي محور النزاع بين الإسرائيليين والفلسطينيين". معربة عن أملها في أن يتم العثور على "حل للنزاع التاريخي" في يوم من الأيام.

    وتعتبر أنشطة الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية التي تم ضمها، حيث يعيش بالفعل ما يقرب من 600 ألف إسرائيلي، العامل الرئيس في توتر العلاقات الإسرائيلية مع المجتمع الدولي وأحد العقبات الرئيسية في إيجاد السلام مع الفلسطينيين، الذين يرون أنها سياسة لترسيخ الدولة اليهودية في الأراضي التي احتلتها قبل أكثر من نصف قرن.

    انظر أيضا:

    مخطط إسرائيلي لبناء 20 ألف وحدة سكنية بمستوطنة "معاليه أدوميم" في الضفة الغربية
    الجنائية الدولية قلقة من احتمال إخلاء تجمع بدو "الخان الأحمر" في الضفة الغربية
    مقتل فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الضفة الغربية
    الجيش الإسرائيلي يستنفر قواته لليوم الثالث على التوالي في الضفة الغربية
    الأسد يؤكد أن إدلب ستعود لسيطرة سوريا... تطورات أزمة اختفاء خاشقجي... الانزعاج الإسرائيلي من عملية "بركان" في الضفة الغربية
    الكلمات الدلالية:
    الضفة الغربية, الاستيطان الإسرائيلي, الحكومة الإسرائيلية, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik