12:37 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش وأعضاء مجلس الأمن الدولي، يوم الثلاثاء، بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع في العاصمة الأفغانية كابول في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني، والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 55 شخصا وإصابة أكثر من 60 آخرين.

    الأمم المتحدة — سبوتنيك. وقال المكتب الصحفي لرئيس المنظمة العالمية في بيان: إن "الأمين العام يدين بشدة الهجوم الذي وقع على الأفغان الذين تجمعوا في كابول للاحتفال بعطلة دينية (عيد المولد النبوي الشريف)".

    مضيفا أن "الهجمات المتعمدة على المدنيين تشكل انتهاكا صارخا للقانون الإنساني الدولي، ويجب بذل كل الجهود لتقديم المسؤولين إلى العدالة"، معربا عن تعازيه العميقة لأسر الضحايا وحكومة أفغانستان "متمنيا الشفاء العاجل للمصابين".

    وفقا للبيان، "أكد أعضاء مجلس الأمن بدورهم، أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل أحد أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين".

    فضلا عن ذلك "شددت الدول الأعضاء في المجلس على ضرورة مساءلة مرتكبي الأعمال الإرهابية ومنظميها ورعاتها، وحثت جميع الدول، وفقا لالتزاماتها بموجب القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، على التعاون بنشاط في هذا الصدد مع حكومة أفغانستان وجميع الهيئات الأخرى ذات الصلة".

    هذا وفي وقت سابق، أعلن المتحدث باسم شرطة كابول، بصير مجاهد، لوكالة "سبوتنيك" أن "الانفجار وقع قرابة الساعة 6:15 مساء [بتوقيت كابول] فيما كان يقام هناك حفل بمناسبة ذكرى المولد النبوي".

    انظر أيضا:

    مصرع 3 أشخاص وإصابة 8 في حصيلة أولية للهجوم الانتحاري وسط كابول
    موسكو: حاولنا إقناع طالبان بالمحادثات المباشرة مع كابول لكنهم رفضوا
    هدف مؤتمر موسكو هو إطلاق مفاوضات مبكرة بين كابول وطالبان
    وفد كابول يغادر إلى موسكو للمشاركة في اجتماع "صيغة موسكو"
    كابول تسعى لإجراء محادثات مباشرة مع طالبان خلال اجتماعات "صيغة موسكو"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, ضحايا, هجوم إرهابي, إدانة, الأمم المتحدة, أنطونيو غوتيريش, كابول, أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook