10:19 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، إننا نتطلع إلى مرحلة ما بعد مقتل خاشقجي، ونحرص على محاسبة السعودية.

    القاهرة — سبوتنيك. قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس إن تعقيدات عدة تعترض استقرار منطقة الشرق الأوسط، من حرب اليمن إلى النزاع السوري، إلى مسار عملية السلام مع السلطة الفلسطينية، وصولا إلى النشاط الإيراني.

    وأضاف في تصريحات لمراسلي البنتاغون، اليوم الأربعاء، حسبما ذكرت قناة "الحرة" الأمريكية، "أن الولايات المتحدة تتطلع إلى مرحلة ما بعد اغتيال الصحفي السعودي، جمال الخاشقجي، وأنها تحرص على محاسبة الرياض للقتلة".    

    وأعلن ماتيس أن محادثات السلام بين الحكومة اليمنية و"الحوثيين" ستعقد مطلع الشهر المقبل، في السويد.
    وأشار ماتيس إلى أن السعودية والإمارات يدعمان المفاوضات، بشكل كامل، بحسب "فرانس برس".
    وأضاف ماتيس لصحفيين في البنتاغون أن "السعودية والإمارات "تدعمان تمامًا" هذه المفاوضات".
    وقال إن "البلدين أوقفتا العمليات الهجومية حول الحديدة، وجبهات القتال، لم تتغير في الاثنتين والسبعين ساعة الأخيرة".
    وتابع "إذا كنتم تريدون إنهاء الحرب في اليمن، عليكم العمل مع السعودية".    

    انظر أيضا:

    ترامب يختار الجنرال المتقاعد جيمس ماتيس لقيادة البنتاغون
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, أمريكا, جيمس ماتيس, جمال خاشقجي, التحالف العربي بقيادة السعودية, السعودية والولايات المتحدة, تهديدات أمريكا, الإمارات, اليمن, اختفاء خاشقجي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook