00:32 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الاتحاد الأوروبي

    ألمانيا: على أوروبا تحديد خيارتها وموقعها الجيوسياسي بين القوى العظمى

    © Sputnik . Alexey Vitvitsky
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    أعلن وزير الخارجية الألماني، هيكو مآس، اليوم الثلاثاء، أن المنافسة الاستراتيجية التي تجري بين الولايات المتحدة وروسيا من جهة وبين الولايات المتحدة والصين من جهة أخرى، تحدد بيئة جيوسياسية جديدة لأوروبا.

    وفي هذا السياق، قال مآس في كلمة بمنتدى برلين لشؤون السياسة الخارجية الذي نظمه صندوق "كوربر": "يجب على أوروبا الإعلان عن نفسها في البيئة الجيوسياسية المرتبطة بالمنافسة المتزايدة بين الدول العظمى.

    وأضاف مآس: "المنافسة من أجل الحصول على مكان قوة عظمى هو مفهوم محوري. وتزداد الساحة التي تجري عليها هذه المنافسة وضوحا أكثر فأكثر إنها المنافسة الاقتصادية من جهة، أي بين الولايات المتحدة الأميركية والصين ومع التصعيد المحتمل للنزاعات التجارية".

    وتابع قائلا: "ومن جهة أخرى المنافسة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وروسيا والولايات المتحدة والصين. وهذا الشكل الجديد للـمنافسة من أجل الحصول على مكان قوة عظمى يعتبر الموضوع الأهم للمناقشات والجدالات في واشنطن. وكذلك فإن السباق وراء الهيمنة التكنولوجية يغذي هذه المنافسة، بما في ذلك وفي مجال التسليح".

    يذكر أن العلاقات بين روسيا والدول الغربية كانت قد ازدادت سوءا بسبب تطورات الأوضاع في أوكرانيا وحول القرم. واتهمت الدول الغربية روسيا بالتدخل في شؤون أوكرانيا الداخلية وفرضت عقوبات عليها، الشيء الذي ردت عليه موسكو بعقوبات جوابية، رافضة الاتهامات الموجهة إليها ومعلنة بأن التحدث إليها بلغة العقوبات هو أمر ذو أثر عكسي.

    انظر أيضا:

    قصف حلب بالكيميائي وتأثيره على اتفاق إدلب... موافقة أوروبا على بريكست... دعوات الإضراب في تونس
    صالحي: تأمل طهران في تحقيق نتائج ملموسة حول إقامة آلية حسابات مع أوروبا
    صحيفة تنشر قائمة لأكثر من 30 ألف لاجئ توفوا في طريقهم إلى أوروبا (فيديو)
    صحيفة: دور سياسي كبير لـ "غوغل" في أوروبا
    باريس تتشاور مع أوروبا حول كيفية معاقبة المتورطين في مقتل خاشقجي
    ظريف: أوروبا تجد صعوبة في إنشاء آلية تجارة مع طهران
    موغيريني: معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى مهمة لأمن أوروبا والمنطقة
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد الأوروبي, ألمانيا, الصين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik