09:46 10 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف

    عن الصواريخ الإيرانية... ظريف يدعو بومبيو لقراءة قرار مجلس الأمن رقم 2231

    © REUTERS / Murad Sezer
    العالم
    انسخ الرابط
    0 81

    أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن "تصريحات وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبیو (عن الصواريخ الإيرانية) غير صحيحة ومن الأجدر به أن يقرأ قرار مجلس الأمن رقم ٢٢٣١".

    طهران — سبوتنيك. وقال ظريف في حديث للتلفزيون الإيراني، اليوم الأحد، بعد انتهاء جلسة لجنة الأمن الوطني في البرلمان الإيراني إن "الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي على الرغم من التزاماتها الدولية وتعاقب باقي الدول من أجل هذا الاتفاق".

    وردا على تصريحات وزير الخارجية الأميركي التي قال فيها إن إيران تنتهك قرار مجلس الأمن رقم ٢٢٣١، قال ظريف إنه لا يتوقع الكثير من بومبيو غير أنه لم يفهم الاتفاق النووي، مضيفا "الذين أدركوا الاتفاق يعرفون أن البرنامج الصاروخي الإيراني ليس خلافا لقرار ٢٢٣١ لمجلس الأمن".

    وعن اتهام إيران باختبار صاروخ جديد له قدرة حمل رؤوس نووية، أكد ظريف، أن"إيران لا تسعى إلى حيازة السلاح النووي وصواريخها لم تصمم لحمل رؤوس نووية".

    وفي حديث عن الخطوات الأوروبية للحفاظ على ألاتفاق النووي، أشار إلى أن "الآلية المالية الأوروبية أول خطوة من قبل الدول الأوروبية بعد انسحاب أميركا من وأمل بأن أسمع أخبارا جيدة عن هذه الخطوة في الأيام القادمة"، مضيفا "اطلعنا على المعلومات الأولية عن الآلية المالية الأوروبية ونأمل بأن ينفذوا الأوروبيين التزاماتهم".

    هذا وقد أتهم وزير الخارجية الأميركي يوم أمس السبت، إيران بأنها أجرت اختبارا لصاروخ متوسط المدى وقال إن إيران تنتهك قرار مجلس الأمن ٢٢٣١ (الاتفاق النووي) وطلب من إيران بالكف عن التجارب الصاروخية، وقبل ذلك اتهم برايان هوك، مبعوث الولايات المتحدة الخاص بشأن إيران في مؤتمر صحفي بأن إيران تزود اليمنيين بالسلاح، قائلا بهذا الصدد "الخيار العسكري ضد إيران موجود على طاولة لكننا نفضل الجهود الدبلوماسية للتعامل مع إيران".

    وردا على تصريحات وزير الخارجية الأميركي، صرح اليوم بهرام قاسمي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بأنه "ليس هناك أي قرار في مجلس الأمن يمنع البرامج الصاروخية أو تجارب إيران الصاروخية".

    يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب كان قد أعلن عن خروج بلاده من الاتفاق النووي في 8 مايو/ أيار الماضي، حيث أعيدت إجراءات الحظر التي كانت متوقفة بعد تنفيذ الاتفاق النووي، الأولى بعد 90 يوما والثانية بعد 180 يوما من إعلان الخروج من الاتفاق. وبدأت أميركا بتنفيذ الحزمة الثانية من العقوبات في 5 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

    انظر أيضا:

    ظريف: غسيل الأموال يوجد في جميع دول العالم
    ظريف: الحل السياسي هو الطريق الوحيد لحل الأزمة الأفغانية
    لافروف يعقد جلسة محادثات مع ظريف في روما
    ظريف: لن نعيد التفاوض مع واشنطن على الاتفاق النووي
    ظريف: علينا الحفاظ على وحدة سوريا وأعتقد أن أصدقاءنا الروس معنا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, الاتفاق النووي, صواريخ, تصريحات, الخارجية الإيرانية, مجلس الأمن, مايك بومبيو, محمد جواد ظريف, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik