09:27 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إن مجلس التعاون الخليجي أصبح "غطاء لإظهار سياسات بعض أعضائه ولا يسهم بأية مساعدة في مسير إحلال السلام في المنطقة".

    وذكرت وكالة "مهر" للأنباء، أن قاسمي "رد على بعض أجزاء البيان الذي أصدره مجلس التعاون، أمس، خاصة حول الادعاءات والاتهامات الموجهة لإيران" قائلا:

    "نأسف لاستمرار الآلية غير البناءة لهذا المجلس باتجاه إيران وتأثره بالسياسات والسلوك الخاطئ والمدمر لبعض أعضائه وتحوله لغطاء لإظهار المواقف التي تتماشى مع أخطاء الماضي في الحسابات والسياسات".

    وأضاف أن "مجلس التعاون يمكنه من خلال اتخاذ آلية منطقية أن يسلك سلوكا مستقلا لرفع وحل المشاكل والخلافات الداخلية والخارجية ولكن نرى أنه من خلال الآلية التي ينتهجها يقوم بتمجيد سياسة التفرقة لبعض بلاد المنطقة المخجلة. وأنه تحول إلى غطاء لإظهار سياسات بعض أعضائه ولا يسهم بأية مساعدة في مسير إحلال السلام في المنطقة".

    وأشار قاسمي إلى أن "رأي الجمهورية الإسلامية الإيرانية فإن الموقف الذي جاء في بيان اجتماع الرياض ليس بالضرورة أن يكون موقف جميع الأعضاء ويمكن رؤية التناقض بين نص البيان والآلية العملية لبعض الأعضاء تجاه إيران وهذا دليل على فشل السعودية في تحقيق أهدافها في هذا الاجتماع".

    وأوضح أنه "لطالما كان بعض أعضاء مجلس التعاون الخليجي من الرواد في فهم سياسة الجوار لجمهورية إيران الإسلامية والواقع الإقليمي ومتطلبات دول الجوار".

    وتابع: "یبدو أن مجلس تعاون دول الخلیج الفارسي وتأثرا بالسیاسات والتصرفات الخاطئة والمدمرة لبعض أعضائه، تحول إلى غطاء للإعلان عن بعض المواقف التي تصنف في سیاق الحسابات والسیاسات الخاطئة السابقة".

    وأضاف المتحدث باسم الخارجیة، أن "مجلس تعاون دول الخلیج الفارسي من شأنه أن یتخذ خطوات في مسار توظیف طاقاته للتغلب على سوء الفهم والخلافات الداخلیة والخارجیة عبر انتهاج توجه منطقي ومستقل؛ بینما نرى أن المجلس لم یتجاهل تبني هذا النهج فحسب، بل بات یثني على السیاسات الرامیة إلى بث الفرقة لبعض الدول في خارج المنطقة وبما یبعث على الخجل".

    انظر أيضا:

    بحضور قادة مجلس التعاون... الملك سلمان يرقص (فيديو)
    الرياض تطلق القمة الـ39 لقادة دول مجلس التعاون الخليجي
    الكلمات الدلالية:
    مجلس التعاون الخليجي, القمة الخليجية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook