01:54 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة عبرية النقاب عن تفاصيل جديدة وخطيرة بشأن منفذ عملية "جفعات آساف" شرق رام الله، أمس الخميس.

    وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، في ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، أن الجيش الإسرائيلي كشف عن تفاصيل جديدة حول عملية "جفعات آساف"، أو ما يسمى بعملية "عوفرا"، شرق رام الله، أمس الخميس، تفيد باختفاء سلاح أحد الجنديين، اللذين قتلا في العملية.

    وأفادت الصحيفة العبرية بأن الجيش الإسرائيلي يرجح أن يكون منفذ العملية، الفلسطيني، قد استولى على سلاح أحد الجنود بعد العملية، التي قتل خلالها جنديان، وأُصيب آخران بجراح، أحدهما وصفت حالته بالخطيرة.

    وزعمت الصحيفة العبرية أن الخلية "الإرهابية" التي قامت بالعملية هي خلية تابعة لحركة حماس، نجحت في الهروب من المكان في رام الله، وهو ما دفع بالجيش الإسرائيلي إلى تكثيف قواته العسكرية، وإقامة عشرات الحواجز في شتى بقاع الضفة الغربية، بهدف التوصل إلى مرتكبي العملية "جفعات آساف".

    وكشفت الصحيفة العبرية عن تفصيل آخر يتعلق بأن مرتكبي العملية "الإرهابية" قاموا بإطلاق النيران من مسافة صفر، أو بضع أمتار، بعدما نزلوا من مركبة كانت تقلهم، وبعدما قتل الجنديان الإسرائيليان، سرق سلاح أحدهما.

    وأوضحت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي بعدما كثف قواته العسكرية في أنحاء الضفة، قام بفتح تحقيق عاجل في الحادث، الذي اعتبرته بمثابة الأمر الخطير.

     

    انظر أيضا:

    بعد مقتل إسرائيليين قرب رام الله... الجيش يواصل ملاحقة "مهاجمي عوفرا"
    الجيش الإسرائيلي يفرض طوقا أمنيا شاملا على مدينة رام الله
    القوات الخاصة الإسرائيلية تقتل شابا وتعتقل العديد شرق رام الله
    إصابة عشرات الفلسطينيين بالاختناق خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في رام الله
    موسكو تدعو إسرائيل للنظر في العواقب السلبية لعمليات رام الله على المدنيين
    إصابة 6 إسرائيليين في عملية إطلاق نار غرب رام الله
    الكلمات الدلالية:
    الضفة الغربية, الجيش الإسرائيلي, إسرائيل, فلسطينيون, حماس, حماس, الضفة الغربية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook