Widgets Magazine
22:34 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    المبعوث الأممي الى سوريا دي مستورا

    خلاف في جنيف بين الأمم المتحدة والدول الضامنة الثلاث على أعضاء اللجنة الدستورية

    © REUTERS / Pierre Albouy
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    صرح مصدر مطلع على سير اجتماع وزراء خارجية الدول الضامنة الثلاث لمسار أستانا (روسيا وتركيا وإيران) مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، في جنيف، أن الأمم المتحدة رفضت قائمة الأسماء التي قدمتها الدول الثلاث للجنة الدستورية السورية، بحجة عدم توازنها.

    موسكو — سبوتنيك. وقال المصدر في حديث لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، "هناك خلاف بين الأمم المتحدة والدول الثلاث المجتمعين في جنيف، حول قائمة الأسماء التي قدمتها هذه الدول للجنة الدستورية، فقد رفضت الأمم المتحدة هذه القائمة بزعم عدم توازنها، وهذا يعني تأجيل إعلان تشكيل اللجنة الدستورية".
    وأوضح المصدر أن "سبب رفض الأمم المتحدة لقائمة الأسماء هو ضغط أمريكي عليها لإفشال تشكيل اللجنة". 

    وتستضيف جنيف، اليوم، اجتماع وزراء خارجية إيران وروسيا وتركيا، وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن لقاء وزراء خارجية الدول الثلاث، سيعقد يوم 18 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، في جنيف، لبحث التسوية السياسية للأزمة السورية، مع التركيز على تشكيل اللجنة الدستورية.

    وكانت العاصمة الكازاخية، أستانا، قد استضافت، في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، الجولة الحادية عشرة لمباحثات أستانا حول سوريا، واستمرت ليومين بمشاركة الدول الضامنة الثلاث (روسيا وتركيا وإيران) وبحضور وفدي المعارضة والحكومة السورية، إضافة إلى مراقبين من الأمم المتحدة والأردن.

    وترأس اللقاء المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، الوفد الأممي المشارك في الجولة الجديدة من عملية أستانا. وتعمل روسيا إلى جانب شركائها الرئيسيين في إطار صيغة أستانا [تركيا وإيران] والمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا على تشكيل لجنة دستورية مشتركة بين الأطراف السورية، تهدف إلى وضع رؤية لإصلاح دستوري في سوريا.  

     

    انظر أيضا:

    موسكو: وزراء خارجية الدول الضامنة يلتقون في جنيف يوم 18 ديسمبر
    قبل مفاوضات الصحراء... مباحثات سرية لوزير خارجية موريتانيا في جنيف
    تفاؤل بحضور الجزائر مفاوضات جنيف بين المغرب والبوليساريو
    كابول تشارك في مؤتمر جنيف بتمثيل رفيع المستوى رغم عدم تفاؤلها بنتائجه
    دي ميستورا يعول على عقد لقاء مع لافروف في جنيف منتصف الأسبوع المقبل
    كونتي: إيطاليا تثمن جهود روسيا في إدلب وتدعم عملية جنيف حول سوريا
    سفير سوريا في جنيف يشن هجوما لاذعا على أنقرة وواشنطن
    الكلمات الدلالية:
    إيران, الأمم المتحدة, تركيا, سوريا, روسيا, تركيا, الحكومة الأردنية, دي مستورا, إيران, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik