07:33 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0130
    تابعنا عبر

    أعلنت جريدة أمريكية أنه بإمكان الغواصة الروسية الواحدة إلحاق أضرار لا يمكن إصلاحها بالقوات المسلحة الأمريكية.

    ووفقا لتقدير أعدته جريدة إلكترونية أمريكية، فإن غواصة روسية من فئة "بوري" تستطيع تدمير كل منشآت الجيش الهامة ومنشآت الاتصالات في أراضي الولايات المتحدة الأمريكية بواسطة صواريخها.

    وتساءلت الجريدة: ماذا يحدث للولايات المتحدة إذا أطلقت غواصة روسية صواريخها عليها من خليج المكسيك.

    في ظنها فإن ضربة صاروخية كهذه ستقضي على جميع قواعد القوات المسلحة الأمريكية ومراكز قيادتها ربما باستثناء مقر قيادة الدفاع الجوي الفضائي لأمريكا الشمالية لأنه موجود داخل الجبل.

    وذكرت الجريدة أن الغواصة الواحدة من فئة "بوري" تحمل 16 صاروخا من طراز "بولافا".

    ويقدر صاروخ "بولافا" على حمل 6 رؤوس نووية. ويتجاوز مداه 9000 كيلومتر.

    غواصة يوري دولغوروكي
    © Sputnik . Press service of JSC "PO "Sevmash"
    غواصة "يوري دولغوروكي"

    وتجدر الإشارة إلى أن وسائل الإعلام الأمريكية تهتم بنشر سيناريوهات من هذا النوع. فمثلا، ادعى تقرير نشرته شبكة "سي إن بي سي" الإخبارية في سبتمبر/أيلول 2018 أنه سيكون بإمكان غواصات "بوري" إبادة الولايات المتحدة في عام 2024.

    انظر أيضا:

    صواريخ روسيا تجرد أمريكا من رمز عظمتها
    سوريا: التحالف الأمريكي يتراجع أمام صواريخ "إس-300"
    صاروخ روسي يحبط نوايا أمريكا
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, مقال, صحيفة, أخبار أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook