Widgets Magazine
12:30 23 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    الهاكرز المجهولون

    هيئة رقابية فرنسية: شركة اتصالات اخترقت أمن بيانات مستخدميها

    © Sputnik .
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت هيئة الرقابة الفرنسية على خصوصية البيانات إن شركة اتصالات اخترقت أمن بيانات مستخدميها.

    وغرمت الهيئة الرقابية الفرنسية، اليوم الخميس، شركة الاتصالات "بويغ"، 250 ألف يورو (نحو 285 ألف دولار)، لاختراق أمن البيانات، مما أثر على البيانات الشخصية لنحو مليوني عميل على مدى عامين؛ وفقا لوكالة "رويترز".

    وأفادت الهيئة الفرنسية بأن شركة "بويغ" لم تف بالتزامها بضمان أمن البيانات على موقعها الإلكتروني، وقالت إن الشركة قامت بتسوية المسألة.

    وكانت وزارة الخارجية الفرنسية، قد قالت في الثالث عشر من الشهر الجاري، إن الهاكرز سرقوا بيانات من موقع إلكتروني للوزارة، مخصص للمواطنين المسافرين خارج البلاد.
    ويثير الاختراق الأخير تساؤلات بشأن أمن مواقع الحكومة الفرنسية الإلكترونية، رغم أن الوزارة سعت إلى طمأنة المستخدمين إلى أن المعلومات المسروقة ليست عالية الحساسية، وأن استخدام "موقع أريان" آمن، بحسب "رويترز".
    وقالت في بيان "… من الممكن إساءة استخدام هذه البيانات، لكن بتأثير محدود لأن المعلومات لا تشمل أمورا مالية حساسة، أو بيانات قد تكشف عن وجهات (المسافرين)".
    تأسس موقع أريان، الذي يقول للمسافرين "ابقوا على تواصل من أجل أمنكم"، في عام 2010 لتمكين الفرنسيين من تلقي أحدث المعلومات المتعلقة بالأمن، وهم خارج البلاد؛ ولم يتضح على الفور مصدر الاختراق.

    انظر أيضا:

    هاكرز "أنونيموس" يكشفون خطط بريطانيا لتخريب شبه جزيرة القرم
    هاكرز يهددون مشاهدي المواقع الإباحية بفضح أمرهم
    وسائل إعلام غربية تنوي اتهام روسيا بشن هجمات "هاكرز" على مواقع الأولمبياد الشتوية
    محكمة بريطانية ترفض تسليم هاكرز إلى الولايات المتحدة الأمريكية
    هاكرز يتوعدون بمحو "داعش" من على الإنترنت في غضون أيام
    صحف أمريكية: هاكرز روس اخترقوا وكالة الأمن القومي الأمريكية
    تقرير يتهم هاكرز روس بمحاولة الحصول على بيانات السياح في أوروبا والشرق الأوسط
    "كاسبرسكي لاب" لا تملك معلومات عن هجوم هاكرز محتمل على المصارف الروسية
    الكلمات الدلالية:
    شركة اتصالات, فرنسا, هاكرز, اتصالات, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik