11:55 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أمرت محكمة فرنسية، اليوم الاثنين، بنقل القائد السابق لميليشيات "آنتي-بالاكا" في جمهورية أفريقيا الوسطى، إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

    وكانت السلطات الفرنسية قد اعتقلت القائد السابق لميليشيا "آنتي-بالاكا" المسيحية، باتريس إدوارد نغايسونا، لاتهامه بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية خلال الصراع مع مسلحي جماعة "سيليكا" المسلمة في جمهورية أفريقيا الوسطى.

    وقال بيان المحكمة إن "سلطات الجمهورية الفرنسية ألقت القبض على نغايسونا وفق أمر توقيف أصدرته غرفة بالمحكمة"، وذلك "لمسؤوليته الجنائية المشتبه بها عن جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ارتكبت في الجانب الغربي لجمهورية أفريقيا الوسطى ما بين 5 ديسمبر/ كانون الأول 2013 وديسمبر 2014".

    وتعاني أفريقيا الوسطى من صراع ديني وعرقي منذ 2013 عندما استولى متمردو سيليكا وغالبيتهم مسلمون على السلطة مما أدى إلى عمليات انتقامية من ميليشيا الدفاع الذاتي (آنتي بالاكا) وكثير من مقاتليها مسيحيون.

    وتقول الأمم المتحدة إن قرابة 2.2 مليون شخص أي نحو نصف السكان يحتاجون مساعدة إنسانية.

    انظر أيضا:

    الجنائية الدولية: القبض على مجرم حرب أفريقي في فرنسا
    "الجنائية الدولية" تطالب بالتحرك للقبض على سيف الإسلام القذافي
    الجنائية الدولية قلقة من احتمال إخلاء تجمع بدو "الخان الأحمر" في الضفة الغربية
    العربية لحقوق الإنسان تدعو بتفعيل دور الجنائية الدولية في ليبيا
    الأرجنتين تعتزم مقاضاة فنزويلا في المحكمة الجنائية الدولية
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, إفريقيا الوسطى, المحكمة الجنائية الدولية, أخبار فرنسا, جرائم حرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook