17:35 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    بنيامين نتنياهو

    8 طلبات إسرائيلية... كواليس الاجتماع الأول بين بومبيو ونتنياهو

    © AP Photo / Baz Ratner
    العالم
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    كشف مسؤول إسرائيلي كبير، تفاصيل جديدة عن اللقاء الذي جمع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية مايك بومبيو، في البرازيل.

    وقال المسؤول إن "إسرائيل قدمت ثمانية طلبات إلى الأمريكيين، وتم تلبية سبعة منها. إسرائيل تقريبا حصلت على جميع طلباتها"، بحسب موقع قناة "آي 24 نيوز".

    واجتمع الجانبان على هامش حفل تنصيب الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو الثلاثاء في برازيليا، وقال المسؤول:"الأمر الوحيد المتبقي من نقاشات هذه الطلبات هو صفقة الطائرات مع كرواتيا".

    وذكر هذا المسؤول أن نتنياهو "خرج مع شعور بأن لإسرائيل نفوذا في مجالات معينة وأن إسرائيل والولايات المتحدة تدفعان بأفكار مختلفة بما يتعلق بسوريا".

    في المقابل، قال المسؤول الكبير إنه يأمل أن تنقل هندوراس سفارتها إلى القدس في الشهرين القادمين وفي المقابل تفتح إسرائيل سفارة لها في هندوراس.

    وتابع أن هندوراس طلبت من إسرائيل أن "يتم فتح مدخل لها لدى الولايات المتحدة"، ولذلك أجري الاجتماع الثلاثي بين نتنياهو وهيرنانديز ووزير الخارجية الأمريكي بومبيو.

    قالت هندوراس وإسرائيل والولايات المتحدة إن هندوراس ستجري محادثات مع إسرائيل، وتشارك فيها الولايات المتحدة بهدف فتح سفارة لها في القدس، في وقت تسعى فيه الدولة الصغيرة، الواقعة بأمريكا الوسطى، للسير على خطى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    وعقد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس هندوراس خوان أورلاندو هرنانديز اجتماعا في العاصمة البرازيلية، على هامش مراسم تنصيب جاير بولسونارو المنتمي لتيار اليمين رئيسا للبرازيل.

    وقالت الدول الثلاث في بيان مشترك، إنها اتفقت على عقد اجتماعات في عواصم بلادهم، "لدفع عملية اتخاذ القرار بفتح سفارتين في تيجوسيجاليا (عاصمة هندوراس) والقدس، بالإضافة إلى "تعزيز العلاقات السياسية وتنسيق التعاون التنموي في هندوراس".

    انظر أيضا:

    بومبيو ينشر صورة لاجتماعه مع رئيس البرازيل الجديد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إسرائيل, نقل السفارة, الحكومة الإسرائيلية, مايك بومبيو, بنيامين نتنياهو, هندوراس, البرازيل, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik