06:47 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الميزان التجاري سجل ربحاً يقدر بـ 750 مليون دولار باستثناء عائدات الصادرات النفطية، مع توفير عدد أكبر من فرص العمل للشباب الإيراني.

    وقال روحاني، اليوم الأربعاء، خلال اجتماع الحكومة أن الميزان التجاري لصادرات السلع غير النفطية رابح حيث سجل فائضاً قدره 750 مليون دولار في الأشهر التسعة الأخيرة وفقاً لوكالة "فارس" الإيرانية. 

    وبيّن روحاني أن الفضل للنشاط الاقتصادي الجيد يعود للناشطين الاقتصاديين في القطاعين العام والخاص مقدراً جهودهم الناجحة والمثمرة. 

    ونوّه روحاني إلى بعض العقبات التي تعترض القطاع النفطي معتبرها مجرد مشاكل جزئية ستتم معالجتها في القريب العاجل، موضحاً أن بيع النفط مستمر كما هو مخطط له. 

    وأضاف روحاني أنه تم توفير 3 ملايين و309 آلاف فرصة عمل خلال الأعوام الخمسة الماضية حيث بلغ عدد العاملين حتى الوقت الحالي 24 مليون مبيناً أنه تم تأمين 623 ألف فرصة عمل منذ (21 مارس/آذار) 2018 بداية العام الإيراني. 

    ويذكر أن نائب الرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري كان قد دعا إلى تطبيق ما سماه بـ"الاقتصاد المقاوم" للخروج من الظروف المعقدة والحساسة التي تتعرض لها إيران في ظل العقوبات الاقتصادية الجديدة المفروضة عليها منذ 7 أغسطس/آب من قبل الولايات المتحدة الأمريكية بعد انسحابها من الاتفاق النووي في مايو/آيار.

    انظر أيضا:

    روحاني: العقوبات الأمريكية الأخيرة غير مؤثرة على الاقتصاد الإيراني
    روحاني: هدف العقوبات الأمريكية تركيع إيران لأنها تقف بوجه واشنطن في المنطقة
    روحاني: إيران ستواصل تصدير النفط رغم العقوبات الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    الاقتصاد الإيراني, العقوبات الأمريكية ضد إيران, الحكومة الإيرانية, الرئيس الإيراني حسن روحاني, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook