Widgets Magazine
01:43 18 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    صور للصحفي السعودي جمال خاشقجي في اسطنبول، تركيا 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018

    الأمم المتحدة: إجراءات محاكمة قتلى خاشقجي "غير كافية"

    © AFP 2019 / OZAN KOSE
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70

    أكد مكتب حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، اليوم الجمعة، أنه لا يستطيع تقييم نزاهة المحاكمة الجارية بالمملكة العربية السعودية في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

    ووفقا لما نشره الموقع الرسمي للأمم المتحدة، طالبت رافينا شامداساني، المتحدثة باسم مكتب حقوق الإنسان بإجراء تحقيق مستقل "بمشاركة دولية". وأضافت أن مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يعترض دائما على عقوبة الإعدام.

    وكانت الأمم المتحدة جددت مطالبتها، أمس الخميس، بتحقيق شفاف وشامل بقضية مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، وفقا لما نشرته وكالة أنباء "الأناضول" التركية.

    لن النائب العام السعودي، سعود بن عبد الله المعجب، أمس الخميس، عقد الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين في قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، مشيرا إلى أن عدد المتهمين 11 شخص.

    وأكد النائب العام، في بيان، نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس": "عقد الجلسة الأولى بالمحكمة الجزائية بالرياض للمدانين في قضية مقتل جمال خاشقجي وعددهم 11، بحضور محاميهم بناء على المادة 4 من نظام الإجراءات الجزائية".  

    وأضاف البيان: "وطالبت النيابة العامة بإيقاع الجزاء الشرعي بحقهم، ومن بينهم 5 موقوفين طالبت بقتلهم لضلوعهم في جريمة القتل، وبعد سماعهم للدعوى طلبوا جميعا نسخة من لائحة الدعوى والإمهال للإجابة على ما ورد فيها، وقد تم تمكينهم من المهلة التي طلبوها حسب المادة 136 من نظام الإجراءات الجزائية، فيما تستمر النيابة العامة في إجراءات التحقيق مع عدد من المتهمين".

    وكانت النيابة العامة السعودية ​أعلنت أنها وجهت التهم إلى 11 شخصا من الموقوفين في قضية مقتل جمال خاشقجي، وعددهم 21 شخصا، وإقامة الدعوى الجزائية بحقهم، مع المطالبة بإعدام من أمر وباشر بالجريمة منهم وعددهم 5 أشخاص، وتوقيع العقوبات الشرعية بالبقية.

    وأعلن النائب العام السعودي، الشهر الماضي، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول، وأكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصا جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيدا للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.

    وعلى خلفية الواقعة، أعفى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود بن عبد الله القحطاني، وتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان، لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.

    انظر أيضا:

    مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو البحرين للإفراج عن نبيل رجب
    الأمم المتحدة: إغلاق الجزائر حدودها أدى إلى تقطع السبل بالسوريين في الصحراء
    الأمم المتحدة: غريفيث يزور الرياض وصنعاء بدءا من السبت
    الأمم المتحدة تجدد مطالبتها بتحقيق شفاف وشامل بقضية مقتل خاشقجي
    مندوب الصومال بمجلس الأمن: أجدد النداء بعدم تدخل الأمم المتحدة في شؤوننا الداخلية
    الكلمات الدلالية:
    مقتل خاشقجي, الأمم المتحدة, مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان, السعودية, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik