01:09 24 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    الخروج من الاتحاد الأوروبي - بريكسيت - لندن، إنجلترا، بريطانيا 9 ديسمبر/ كانون الأول 2018

    المفوضية الأوروبية: اتفاق بريكست الموجود هو الأفضل ولن يعاد التفاوض عليه

    © Sputnik . Justin Griffiths-Williams
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إن اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست" الموجود حاليا هو أفضل اتفاق ممكن ولن يعاد التفاوض عليه، مشيرا إلى أن المفوضية تتابع عن كثب القرار الذي ستتخذه المملكة المتحدة.

    أمستردام — سبوتنيك. وقال المتحدث مارجيرتس سشيناس في إحاطة إعلامية اليوم الاثنين إن "اتفاق خروج بريطانيا هو الأفضل وهذا الاتفاق لن يعاد التفاوض عليه"، مضيفا "نحن نتابع الآن عن كثب القرار الأخير في بريطانيا حول الاتفاق".

     وأضاف "لن يكون هناك اجتماع بين المفوضية ومجموعة المفاوضين لأن المفاوضات قد انتهت وتوصلنا إلى الاتفاق الموجود على الطاولة".

    وكشفت تقارير أن رئيسة الوزراء، تريزا ماي، ستدعو البرلمان للتصويت على الاتفاق يوم الثلاثاء الموافق 15 يناير/كانون الثاني الجاري.

    وأجبرت ماي على سحب التصويت على اتفاق "بريكست" في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بعدما أدركت أنها ستهزم في التصويت بأغلبية كبيرة، وذكرت مصادر عديدة في وقت سابق إن التصويت سيجري في 14 يناير/كانون الثاني.

    وقالت ماي في تصريحات أمس الأحد إن بريطانيا ستدخل إلى "المجهول" في حال رفض مجلس العموم البريطاني اتفاقها للخروج من الاتحاد الأوربي.

    بينت نتائج استطلاع نشر، اليوم الأحد، ازدياد عدد البريطانيين الذين يريدون بقاء بلادهم عضوا في الاتحاد الأوروبي والراغبين في اتخاذ قرار نهائي بأنفسهم في هذا الصدد عبر إجراء استفتاء ثان.

    وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "يوغوف"، أنه في حالة إجراء استفتاء ثان على الفور فإن 46 في المئة سيصوتون لصالح بقاء بلادهم في الاتحاد بينما سيصوت 39 في المئة فقط لصالح الانسحاب، وانقسمت النسبة المتبقية بين ناخبين لم يحسموا أمرهم بعد ومن يرفضون التصويت ومن امتنعوا عن الإجابة على هذا السؤال.

    الاستطلاع أظهر أن 41 في المئة رأوا أن القرار الأخير بشأن الخروج ينبغي أن يحسمه استفتاء عام جديد، في حين أن 36 في المئة عبروا عن اعتقادهم بضرورة ترك هذا القرار في يد للبرلمان، بحسب "رويترز".

    ويذكر أن المملكة المتحدة قد اتخذت قرارا بمغادرة الاتحاد الأوروبي حسب استفتاء قامت به في 23 حزيران/يونيو 2016، وبدأت بعده رسميا مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي عبر تفعليها للمادة 50 من اتفاقية لشبونة والتي تنظم إجراءات الخروج.

    وقد توصلت الحكومة البريطانية في تشرين الأول/أكتوبر الماضي بعد مباحثات دامت أشهر طويلة إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول نص الاتفاق الذي يحدد شروط الانسحاب.

    ومع تبقي أقل من أربعة أشهر على الموعد المقرر لمغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي في مارس/آذار، تعرقل الانقسامات العميقة في البرلمان وفي أنحاء البلاد عملية الخروج، والذي يمثل أكبر تحول في التجارة والسياسة الخارجية ببريطانيا منذ أكثر من 40 عاما.

    انظر أيضا:

    فرنسا تدعو لاستئناف مفاوضات الـ"بريسكت" في أسرع وقت
    ماي: إذا رفض البرلمان اتفاق الخروج ستدخل بريطانيا منطقة مجهولة
    وزير خارجية بريطانيا: للأسف الأسد قد يبقى لبعض الوقت
    الكلمات الدلالية:
    اتفاق بريكست, خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي, المفوضية الأوروبية, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik