13:43 22 مارس/ آذار 2019
مباشر
    أردوغان وترامب

    تركيا تتهم أمريكا بتعقيد الوضع في سوريا ونشر هيمنتها ونفوذها

    © REUTERS / KEVIN LAMARQUE
    العالم
    انسخ الرابط
    101

    أعلن مستشار الرئيس التركي، ياسين أكتاي، اليوم الاثنين، أن الولايات المتحدة لم تفعل أي شيء في سوريا حتى الآن، باستثناء تعقيد الوضع هناك، كما تضع الأكراد تحت الخطر.

    وقال أكتاي في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك": "لم تفعل الولايات المتحدة حتى الآن أي شيء في سوريا، باستثناء تعقيد الوضع. كما أنهم يفترون على الأكراد، عندما يطلقون عليهم اسم وحدات حماية الشعب الكردية، حيث أن أنقرة لا تعتبر هذه القوات ولا وحزب العمال الكردستاني من الشعب الكردي. وتركيا هي دولة تهتم بالأكراد وتحميهم من العصور القديمة وحتى يومنا هذا".

    وأضاف أن "تركيا هي الدولة الوحيدة التي يعيش فيها الأكراد بحرية وأمان، دون التعرض للتمييز العنصري ولا يتم التعرض لهم".

    ووفقا له، فإن الولايات المتحدة لا يمكنها خلق جنة للأكراد في سوريا، والتي قاموا (الأمريكان) بتحويلها إلى جهنم". وشدد أكاتي على أن "الولايات المتحدة تربك الوضع أكثر وتؤدي بالأكراد إلى الخطر… إنهم (الأمريكيون) لا يحمون الأكراد ولا يهتمون بهم، بل يقودونهم إلى الخطر، عبر جرهم إلى القتال".

    وأشار أيضا إلى أن تركيا تطالب بالحفاظ على وحدة الأراضي السورية وتعتبرها ملكًا لكل الأديان والجنسيات والديانات.

    وأضاف: "إن دخول تركيا إلى سوريا لا يهدف إلى احتلال أراضيها، وإنشاء القواعد العسكرية، وانتشار هيمنتها ونفوذها، كما تفعل الولايات المتحدة والدول الأخرى. لكن هدفها هو وضع حد للتهديدات التي تواجهها تركيا من سوريا، مثل الإرهاب والهجرة، لأن تركيا تدفع الثمن مباشرة لكل حركة تحدث في سوريا، لذا يحق لها التدخل في كل ما يحدث هناك".

    والجدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، هدد اليوم الاثنين، تركيا باتخاذ إجراءات اقتصادية، في حال مهاجمة أنقرة للأكراد السوريين.

    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد صرح في وقت سابق، بأن أنقرة مستعدة لشن عملية في شرق الفرات، وكذلك في منبج السورية ضد قوات الدفاع الذاتي الكردية السورية، إذا لم تسحبها الولايات المتحدة من هناك. وقال أردوغان في وقت لاحق، إنه قرر تأجيل بدء العملية العسكرية في سوريا، وذلك بعد محادثة هاتفية مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في 14 كانون الأول/ديسمبر. وتأتي هذه التطورات على خلفية القرار الذي اتخذه ترامب بسحب القوات الأميركية من الجمهورية العربية السورية.

    الكلمات الدلالية:
    دونالد ترامب, رجب طيب أردوغان, أمريكا, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik