14:51 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال حزب المعارضة الرئيسي في نيجيريا، اليوم السبت، إنه علق حملته الانتخابية لمدة 72 ساعة احتجاجا على قرار الرئيس محمد بخاري وقف كبير قضاة البلاد عن العمل.

    وصدر قرار، أمس الجمعة، بوقف كبير القضاة والتر أونوجين عن العمل بسبب اتهامات بتزوير في إقرار الذمة المالية قبل أسابيع من انتخابات رئاسية تجرى في 16 فبراير/ شباط.

    ولم يرد أونوجين على الاتهامات وقال محاموه إن المحكمة لا تملك سلطة محاكمته، وذلك بحسب ما أفادت وكالة "رويترز".

    وكان بخاري حاكما عسكريا في الثمانينيات وانتخب رئيسا عام 2015 ويسعى للفوز بولاية جديدة في الانتخابات المقررة الشهر المقبل ليستمر في قيادة نيجيريا أكبر منتج للنفط الخام في أفريقيا وأحد أكبر اقتصادات القارة.

    وساعد القضاء النيجيري في حل نزاعات انتخابية بعد منافسات سابقة شاب العنف وتزوير الأصوات بعضها. ويمكن لكبير القضاة الفصل في نتيجة انتخابات متنازع عليها.

    وقال حزب الشعب الديمقراطي المعارض في بيان "علقنا حملتنا لمدة 72 ساعة، نأمل في أن ينصت الرئيس بخاري إلى صوت محبي الديمقراطية ويعيد الديمقراطية إلى نيجيريا فورا ودون أي قيود".

    انظر أيضا:

    نيجيريا... مقتل 10 على الأقل على يد متشددين حاولوا السيطرة على بلدة
    رئيس نيجيريا يكسر الصمت بشأن مقتل جنود في هجوم لإسلاميين
    نيجيريا تعين خامس قائد في أقل من عامين لمحاربة بوكو حرام
    42 قتيلا جراء إطلاق الأمن النار على احتجاجات في نيجيريا
    قراصنة يخطفون 11 من أفراد طاقم سفينة قبالة نيجيريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار نيجيريا, محمد بخاري, نيجيريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik