06:51 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعربت كوبا عن رفضها للتصريحات الأمريكية بمجلس الأمن الدولي بشأن فنزويلا، متهمة واشنطن بالتلاعب بهذه الهيئة الدولية.

    موسكو — سبوتنيك. وقال نائب وزير الخارجية وممثل كوبا الدائم لدى الأمم المتحدة، أناياسي رودريغيز: "نعرب عن أسفنا لمساعي الولايات المتحدة باستخدام مجلس الأمن لإضفاء الشرعية الدولية على الحملة التي تقوم بها ضد حكومة نيكولاس مادورو الدستورية".

    وأشار رودريغيز إلى أن التهديد الرئيسي للسلام والأمن في أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي هو "عدوان الولايات المتحدة وحلفائها ضد فنزويلا".

    هذا وناقش مجلس الأمن أمس السبت الأوضاع في فنزويلا، عقب تصاعد الاحتجاجات، وتهديد عدد من الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأميركية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، إما الدعوة إلى انتخابات جديدة خلال 8 أيام، أو الاعتراف بزعيم المعارضة خوان غوايدو رئيسا مؤقتا للبلاد.

    كانت احتجاجات قد بدأت يوم الأربعاء في كاراكاس، ضد الرئيس الحالي لفنزويلا، نيكولاس مادورو.

    وفي نفس اليوم، أعلن رئيس البرلمان، خوان غوايدو، نفسه رئيس مؤقتا للبلاد. وأعلنت الولايات المتحدة وعدد من الدول الأخرى اعترافها بغوايدو وطالبت الرئيس الفنزويلي مادورو، بعدم السماح بأعمال عنف ضد المعارضة. ولكن مادورو أعلن أنه الرئيس الشرعي للبلاد، ووصف رئيس البرلمان والمعارضة بأنهم "دمية في يد الولايات المتحدة".

    انظر أيضا:

    مندوبة فرنسا في مجلس الأمن تحث سلطات فنزويلا على احترام حصانة الجمعية الوطنية
    ممثل روسيا في مجلس الأمن: الولايات المتحدة تنفذ انقلابا في فنزويلا
    روسيا تأسف لتوريط واشنطن مجلس الأمن في "لعبة قذرة"
    فنزويلا تشكر الولايات المتحدة وبومبيو على دعوة مجلس الأمن لبحث الوضع في البلاد
    بوتين يبحث الوضع في فنزويلا مع أعضاء مجلس الأمن الروسي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, اتهامات, انقلاب فنزويلا, مجلس الأمن الدولي, خوان غوايدو, نيكولاس مادورو, أمريكا, كوبا, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook