15:23 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبر رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض، خوان غوايدو، اليوم الثلاثاء، أن رئيس الدولة، نيكولاس مادورو، ليس بوسعه حماية مصالح المستثمرين الأجانب بما في ذلك الروسية والصينية.

    وفي مقابلة مع قناة "سي إن إن" الأمريكية، قال غوايدو: "من المؤكد أن لدى روسيا والصين مصالح في فنزويلا ومليارات من الاستثمارات، لكن مادورو ليس بوسعه حماية هذه الاستثمارات".

    وعدد غوايدو دول بارزة ومن بينها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والصين وتركيا، وقال في هذا الصدد: "ليس لدي أدنى شك بان هناك قسم من بين هذه الدول التي ذكرتها يريد التغيير في فنزويلا".

    وتشهد فنزويلا توتراً متصاعداً إثر إعلان رئيس الجمعية الوطنية غوايدو، نفسه "رئيسا مؤقتا" للبلاد، وعقب ذلك أعلن الرئيس المنتخب نيكولاس مادورو، قطع العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن، متهما إياها بتدبير محاولة انقلاب ضده.

    وباندلاع الأزمة، سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا، وتبعته كندا، كولومبيا، بيرو، الإكوادور، باراغواي، البرازيل، تشيلي، بنما، الأرجنتين، كوستاريكا، غواتيمالا وجورجيا ثم بريطانيا.

    فيما أيدت كل من روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

    انظر أيضا:

    غوايدو يفصح عن حديثه الأخير مع ترامب
    عضو الحزب الحاكم في فنزويلا لـ"سبوتنيك": التريث في توقيف غوايدو سببه الرغبة في إنجاح الحوار
    غوايدو يكشف عن مفاوضات سرية مع الجيش الفنزويلي لعزل مادورو
    فنزويلا... غوايدو يدعو أنصاره للنزول إلى الشوارع يومي الأربعاء والسبت
    بعد إعلان ولائه له... غوايدو يعلق على قرار الملحق العسكري لفنزويلا بواشنطن
    تعهد تركي بإقامة منطقة آمنة بسوريا... تحذير روسي بشأن انتخابات ليبيا... غوايدو يرفض الحوار مع مادورو
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, فنزويلا, الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, خوان غوايدو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook