Widgets Magazine
00:59 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

    صحيفة: تركيا تتعرض لضغوط بسبب شراء الذهب الفنزويلي

    © REUTERS / Miraflores Palace
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نقلت صحيفة بريطانية، أن تركيا تتعرض لضغوط متزايدة لوقف وارداتها من الذهب الفنزويلي.

    وتهتم تركيا بتجارة الذهب في الآونة الأخيرة وتعد من الدول الناشطة في هذا المجال، كما تشتري الذهب من فنزويلا مشاركة بذلك الإمارات العربية المتحدة.

    ويساند الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو في الأزمة السياسية المتفاقمة في فنزويلا، فيتعرض مادورو لضغوط أمريكية وأوروبية للتنازل عن السلطة.

    وتلقت تركيا الذهب الفنزويلي قيمته 900 مليون دولار خلال العام الماضي بسبب طلب صقله هناك وإعادته إلى فنزويلا مرة أخرى، لكن ليس هناك أي دليل على إعادته، بحسب الصحيفة.

    وتزعم أمريكا، أن جزء من الذهب الفنزويلي الوارد إلى تركيا يتم نقله لاحقا إلى إيران ما يعد انتهاكا للعقوبات الاقتصادية الأمريكية المفروضة على طهران.

    يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وقع قرارا تنفيذيا يمنع المواطنين الأمريكيين من التعامل مع فنزويلا في تجارة الذهب وهو الأمر الذي يمكن أن يتوسع ليضم دول أخرى مثل تركيا.

    وقالت "بي بي سي"، أن تركيا تلقت تحذيرات بسبب تجارتها في الذهب مع فنزويلا فهذا سلوك سيكون له عواقبه.

    يذكر أن العلاقات التركية الفنزويلية نمت منذ العام 2016، حيث زار مادورو تركيا أربع مرات كما زار أردوغان فنزويلا عام 2018 في أول زيارة من نوعها لأعلى مسؤول سياسي تركي إلى فنزويلا.

    أتى ذلك بعدما انخفضت عائدات النفط الفنزويلي بسبب العقوبات الأمريكية وهو ما تحاول فنزويلا تعويضه عبر تصدير خامات أخرى على رأسها الذهب.

    وتتعرض الحكومة الفنزويلية لاتهامات من المعارضة بممارسة استخراج الذهب بشكل غير قانوني ومدمر للبيئة وقيادة عصابات منظمة للسيطرة على أنشطة تعدين الذهب الصغيرة وأحيانا تلجأ لاستخدام العنف الشديد.

    انظر أيضا:

    فنزويلا صدرت ذهبا بقيمة 779 مليون دولار إلى تركيا في 2018
    محلل أمريكي: الولايات المتحدة غير قادرة على غزو فنزويلا
    غوايدو يطلق وعودا وضمانات للصين في فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    الإمارات, أمريكا, الذهب, تجارة, شراء, وكالة سبوتنيك, الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, رجب طيب أردوغان, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik