06:06 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلن مسيحي متطرف في هولندا، عن اعتناقه الدين الإسلامي، بعدما كان من أشد معارضيه في بلاده.

    قال البرلماني الهولندي السابق، فان كلافيرن، في حديث لـ "الإذاعة الهولندية"، أمس الاثنين "كنت أواجه خلال قيامي بهذا العمل عددا متزايدا من الأشياء التي جعلت رؤيتي للإسلام أكثر هشاشة".

    وكان فان كلافيرن (39 عاما) ينتقد الديانة الإسلامية بتشدد، إذ كان يقول إن "الإسلام كذبة" و"القرآن سم"، بحسب ما ذكرته صحيفة "إن آر سي"، التي أجرت مقابلة معه.

    وأوضحت الصحيفة أن فان كلافيرن نطق بالشهادتين في 26 أكتوبر/ تشرين الأول 2018، خلال إجرائه أبحاثا عن الدين الإسلامي.

    وعقب اعتناقه الإسلام، قام كلافيرن بتأليف كتاب أشار فيه إلى عدم صحة الأفكار المعادية للإسلام.

    وكان فان كلافيرن عضوا في البرلمان الهولندي من 2010 حتى 2014، ومثل "الحزب من أجل الحرية"، الذي يتزعمه السياسي المشهور بمواقفه المتشددة المناهضة للإسلام، خيرت فيلدرز.

    وانسحب فان كلافيرن من الحزب في 2014، بعد تجمع لأنصار ويلدرس، الذي سأل آنذاك الجمهور ما إذا كانوا يريدون أن يكون في بلادهم أقل أم مزيد من المغاربة، فردوا: "أقل أقل أقل".

    وأسس فان كلافيرن بعد ذلك قوة سياسية جديدة، أطلق عليها اسم "الحزب من أجل هولندا"، ولكنه فشل في الفوز بمقعد في البرلمان خلال انتخابات 2017، واعتزل السياسة بعد ذلك.

    انظر أيضا:

    مقربة من سيف الإسلام تكشف مفاجأة عمن يدعمه للترشح لرئاسة ليبيا
    الجامعة العربية: نرفض الربط بين الإسلام والإرهاب
    خبير ليبي: الإسلام السياسي هو من يحاول إعاقة العملية السياسية في البلاد
    عباسوف: نتعاون مع مصر لنشر الإسلام المعتدل ونبذ الأفكار الراديكالية
    دعوة عاجلة من سيف الإسلام القذافي لإنهاء الفوضى في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    إسلام, مسيحية, أخبار العالم, العالم, الإسلام, هولندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook