07:21 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤولون إن مذيعا إخباريا في الإذاعة بولاية تاباسكو المكسيكية قتل بالرصاص، يوم السبت، في ثاني حادث من نوعه هذا العام فيما تشهد البلاد أعمال عنف قياسية أودت بحياة العديد من الصحفيين.

    مكسيكو سيتي — سبوتنيك. وبحسب "رويترز"، قال مكتب الادعاء في تاباسكو في بيان إن خيسوس أوغينيو راموس توفي يوم السبت في مستشفى بمدينة إيمليانو زاباتا بسبب إصابته بأعيرة نارية.

    وأعرب حاكم تاباسكو، أوغوستو لوبيز، عن أسفه لفقدان الصحفي المعروف باسم "تشوتشين" وقال إن تحقيقا سيجرى في مقتله.

    وقفز عدد القتلى في المكسيك بمقدار الثلث إلى ما يربو على 33 ألفا العام الماضي، إذ سجل رقما قياسيا في 10 سنوات بعد بدء حملة عسكرية لمكافحة الاتجار بالمخدرات.

    وسقط الصحفيون المحليون ضحية لأعمال العنف، مما دفع لجنة حماية الصحفيين إلى تصنيف المكسيك على أنها أخطر بلد في النصف الغربي من الكرة الأرضية بالنسبة للعاملين في مجال الإعلام.

    انظر أيضا:

    العثور على 5 رؤوس بشرية مقطوعة فوق سيارة أجرة في المكسيك
    المكسيك تسجل أعلى معدل لجرائم القتل في تاريخها
    مقتل 13 سجينا في تمرد داخل سجون المكسيك (فيديو)
    فيديو مخيف للأرض وهي تتنفس يثير الرعب في المكسيك
    11 قتيلا حصيلة معركة نارية بين السكان والشرطة في المكسيك
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, تجارة مخدرات, مقتل صحفي, المكسيك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook