07:50 GMT29 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    قال نائب الرئيس الإيراني إسحاق جهانجيري، إن الهجوم الانتحاري بسيارة ملغومة الذي أسفر عن مقتل 27 عضوا في الحرس الثوري سيدفع إيران لشن "معركة لا هوادة فيها ضد الإرهاب".

    وكانت وكالة أنباء فارس ذكرت أن "جيش العدل"، وهو جماعة متشددة سنية، أعلن مسؤوليته عن هذا الهجوم.

    وأضاف جهانجيري "هذا الحادث لن يضعف عزيمة الشعب في الدفاع عن الثورة الإسلامية وسيكون الإصرار الوطني، على (شن) معركة لا هوادة فيها ضد الإرهاب، أكثر حزما من ذي قبل".

    وذكرت وكالة "تسنيم" الإيرانية، "أن عدد قتلى الهجوم الانتحاري الذي استهدف أفراد الحرس الثوري ارتفع إلى 27 ". 

    وفي حصيلة أولية قتل وأصيب حوالي 40 من أفراد الحرس الثوري الإيراني إثر عملية انتحارية على متن حافلة.

    ذكرت وكالة "إرنا" الإيرانية نقلا عن مصدر مطلع، أنه "تم تفجیر حافلة تقل قوات منتسبة إلى الحرس الثوري بالقرب من طریق خاش — زاهدان (التابعتین لسیستان وبلوجستان- جنوب شرق)، إثر عملیات انتحاریة.

    انظر أيضا:

    مع دفء العلاقات الخارجية الإسرائيلية... نتنياهو يهدد إيران من "وارسو"
    منظمة التحرير الفلسطينية ترفض أي تجند ضد إيران
    إيران تؤكد على توطيد العلاقات مع اليابان
    إيران تعلن عن "انتصار كبير"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook