16:07 22 مايو/ أيار 2019
مباشر
    المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف

    الدفاع الروسية: سياسيو الغرب يحاولون تناسي قصف سوريا بعد كشف فبركة الهجمات الكيميائية

    Rusian Ministry of Defense
    العالم
    انسخ الرابط
    230

    أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الجمعة، أن السياسيين في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، الذين اتخذوا قرار قصف سوريا، يحاولون تناسي هذا القرار بعد أن تم الكشف أن الهجمات الكيميائية على دوما السورية كانت مفبركة.

    موسكو — سبوتنيك. وقال كوناشينكوف: "كثيرون من كبار السياسيين في الولايات المتحدة وأوروبا، ممن نادوا بأعلى صوتهم في حينها "بحماية المدنيين في سوريا من الهجمات الكيميائية الوحشية للنظام" ومن صرحوا بتوجيه ضربات صاروخية وجوية على سوريا، سيحاولون "نسيان" الموضوع تفاديا للمسؤولية الأخلاقية والسياسية والجنائية".

    وذكر كوناشينكوف بأن قرار منح منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، كان قد اتخذ أيضا على أساس هذا التصوير المفبرك.

    وأعلن المنتج في قناة "بي بي سي" ريام دالاتي، أنه "بعد التحقيقات التي استمرت ستة أشهر، أستطيع التأكيد وبدون شك، أن المشهد الذي تم تصويره في المستشفى في دوما كان منظما، ولم تسقط ضحايا في المستشفى".

    وبعد الهجوم الكيميائي المفبرك في مدينة دوما، قامت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، بتوجيه ضربة صاروخية على أهداف في سوريا، دون انتظار تحقيق خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

    واتهمت الدول الثلاث دمشق بتنظيم هذه الهجوم، على الرغم من عدم وجود دليل على ذلك. واستندت جميع الاستنتاجات إلى مقاطع فيديو نشرتها موارد المعارضة المسلحة على الإنترنت.

    انظر أيضا:

    نيبينزيا: الغرب يتجاهل نتائج الأدلة المفبركة للهجوم الكيميائي في دوما السورية
    اجتماع سوتشي طريق لتحرير إدلب من الإرهاب... ومسرحية الكيميائي تنكشف في الإعلام الغربي
    الكرملين يعلق على نتائج "بي بي سي" حول الهجوم الكيميائي في سوريا
    الخارجية الروسية تعليقا على تصريحات منتج "بي بي سي" حول تصوير الكيميائي: أزيلت الأقنعة
    الكلمات الدلالية:
    أدلة عدم وجود هجوم كيميائي, هجوم كيميائي, منظمة حظر الأسلحة الكيميائية, إيغور كوناشينكوف, دوما, أمريكا, بريطانيا, فرنسا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik