Widgets Magazine
07:44 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    جبال الألب

    العسكريون الروس والأمريكيون يلتقون في الألب

    © Sputnik . Alexander Vilf
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    يشارك عسكريون روس للمرة الأولى بعد عام 2014 في الحدث المشترك الكبير مع زملائهم الأمريكيين.

    إذ سينافس الروس فرقا من الدول الأعضاء في حلف الناتو في مسابقات التدريب الجبلي الدولية "Edelweiss Raid 2019" في جبال الألب. ويشارك للمرة الأولى عسكريون من الولايات المتحدة.

    وتشارك 3 فرق روسية في المنافسات في النمسا، إحداها نسائية. كما سيتنافس في المسابقات 24 فريقا من مختلف البلدان، بما في ذلك عسكريون من النمسا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وفرنسا وإسبانيا وبولندا ورومانيا وبلغاريا وسلوفينيا. وكانت حتى الآن تشارك الدول الأوروبية فقط في المسابقات، لكن الولايات المتحدة انضمت هذا العام إلى المسابقات بفريق واحد.

    وأشار الخبير في السياحة الجبلية لصحيفة "إزفيستيا" الروسية إلى أن جبال الألب منطقة صعبة وخطيرة، حيث يصاب العديد من الأشخاص سنويا ويلقون مصرعهم في بعض الأحيان.

    وتجدر الإشارة إلى أن المنافسين الرئيسيين للروس هم الفرنسيون والنمساويون والألمان والإيطاليون. وربما أن الجيش الروسي لا يعرف تفاصيل هذه الجبال جيدا، لكنه يملك مزايا معينة، إذ أنهم يتدربون في جبال القوقاز، التي لا تقل صعوبة.

    ويرى الخبراء أن السلاسل الجبلية لها تفاصيلها الخاصة، وتساعد الجنود الروس في الحصول على خبرة لا تقدر بثمن، يمكن استخدامها في خدمتهم المستقبلية.

    وتجري مسابقات "Edelweiss Raid 2019" الدولية في الفترة ما بين 27-28 شباط/فبراير في جبال الألب التيرولية في قاعدة لواء المشاة الجبلي السادسة "BundseHeer". ويشارك من الجانب الروسي 32 عسكريا من المعهد العسكري للتربية البدنية والأكاديمية العسكرية للاتصالات والمناطق العسكرية الجنوبية والشرقية والمركزية والقوات الفضائية ونادي الجيش الرياضي المركزي. ويرأس الفريق نائب رئيس قسم التدريب البدني والرياضة للقوات المسلحة الروسية ألكسندر أوكرايينيتس.

    ويقوم المشاركون بقطع نحو 40 كم على ارتفاع 3-4 آلاف متر. وتبدأ المجموعات بالتزلج في وقت محدد. وينفذون خلال المسابقة المهام الألبية والعسكرية. وتكمن أول مهمة في البحث عن ضحايا الانهيار الثلجي. إذ يقوم المتنافسون بالبحث عن جهاز إرسال مدفون تحت طبقة كثيفة من الثلوج. ويتعين بعد ذلك على المشاركين الصعود على سياج عمودي ومن ثم النزول على حبل ثابت، ويتم تسجيل الوقت اللازم لكل فريق.

    وتكمن المهمة التالية في "الاستخبارات". إذ يقوم المشاركون بتحديد الهدف ومسافته واتجاهه. وبعد السباق التالي لمسافة معينة، يجب عليهم نقل المعدات إلى المكان، الذي سيقضون فيه الليل.

    وفي صباح اليوم التالي، سيقومون بجمع المعدات والذهاب إلى المكان التالي لتجمع الفرق. وبعد قطع مسافة معينة سيكون على المشاركين إنقاذ إنسان سقط الوادي، إذ يضطر أحد المشاركين إلى النزول عبر قمة شديدة الانحدار. ثم يقومون بإطلاق النار حتى تدمير جميع الأهداف أو نفاذ الذخيرة.

    ويجب على المشاركين بعد ذلك عبور جميع النقاط المحددة. ومن ثم إعادة تجهيز الزلاجات من النقالات ونقل "الجرحى" عبر الطريق المحدد.

    والمهام النهائية، رمي القنابل اليدوية وتخطيط الطريق. وسيكون الفريق الفائر، الذي يصل جميع أفراده إلى خط النهاية، وينفذ جميع المهام بشكل صحيح ويستغرق وقتا أقل لعبور المسار.

    انظر أيضا:

    وفاة 4 متسلقين في جبال الألب وإصابة 5 آخرين
    4 قتلى بانهيار جليدي في الألب الفرنسية
    الجليد الكثيف يعيق عبور المهاجرين جبال الألب إلى فرنسا
    الكلمات الدلالية:
    مسابقة, جبال الألب, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik