Widgets Magazine
18:28 21 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف

    ميدفيديف: روسيا قلقة للغاية من احتمال التدخل العسكري في فنزويلا

    © Sputnik . Alexander Astafyev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف، اليوم الأحد، أن روسيا قلقة للغاية من تصريحات الولايات المتحدة بشأن احتمال التدخل العسكري في فنزويلا.

    وأضاف ميدفيديف خلال مقابلة مع صحيفة "ترود" البلغارية، أن ضجيج المعلومات حول فنزويلا يساعد على تقويد القانون الدولي وسيادة القانون.

    وأشار إلى أن روسيا تدعم الجهود الرامية لإجراء حوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة.

    وأوضح رئيس الوزراء الروسي إلى أن الولايات المتحدة دائما ما تحاول التخلص من الحكومات الغير مرغوب بها من ناحيتهم وعلى دول أمريكا اللاتينية التفكير في هذا الأمر.

    وأكد ميدفيديف أنه على الرغم من الصعوبات الحالية في العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة، لا توجد مواجهة عالمية بينهما.

    وفي وقت سابق، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن الولايات المتحدة تختلق أعذارا مفتعلة من أجل التدخل في فنزويلا، مضيفا أن روسيا تعمل مع كل الدول من أجل تفادي هذا الأمر.

    وتصاعد الموقف في فنزويلا التي تعصف بها الأزمات منذ 23 كانون الثاني/يناير، حينما أعلن خوان غوايدو نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد، بما يتناقض مع الانتخابات التي جرت العام الماضي وفاز فيها نيكولاس مادورو.

    واعترفت العديد من الدول بغوايدو رئيسا مؤقتا، مثل الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا، في حين رفضت عدة دول أخرى مثل روسيا والصين والبرازيل والمكسيك الاعتراف به، وأعلنت دعمها لمادورو، الذي بدوره اتهم واشنطن بتدبي انقلاب ضده.

    انظر أيضا:

    ميدفيديف: روسيا تدعو للحفاظ على المبادئ الأساسية لمنظمة التجارة العالمية
    ميدفيديف: الاقتصاد العالمي تعافى بعد أزمة 2008 ولكن الانتعاش بطيء للغاية
    ميدفيديف: التسوية السلمية في ليبيا غير ممكنة دون حلول وسطية متبادلة
    النهج الروسي لحل الأزمة الليبية يطرحه ميدفيديف في مؤتمر باليرمو
    ميدفيديف يبحث مع رئيس الوزراء البلجيكي قضايا التعاون الاقتصادي بين البلدين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, تدخل عسكري, الأزمة الفنزويلية, تصريحات, ميدفيديف, أمريكا, فنزويلا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik