Widgets Magazine
08:59 19 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    بوتين يهدي خامنئي أقدم نسخة خطية للقرآن في روسيا

    خامنئي يوصي الحكومة بعدم الاعتماد على أوروبا في مواجهة العقوبات الأمريكية

    © Sputnik . Alexey Drujinin
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    نشر مكتب المرشد الإيراني علي خامنئي للمرة الأولى توصيات المرشد للحكومة صيف 2017، بعدم انتظار المقترحات الأوروبية والمضي قدما بما يخدم مصالح الشعب الإيراني.

    ووفقا لوكالة "أنباء مهر" الإيرانية: وردت هذه التوصيات في شريط مصور تحت عنوان "لا تضيعوا الوقت في انتظار أوروبا"، أكد فيها المرشد على ضرورة متابعة البلاد أعمالها بجدية دون انتظار أحد.

    وأضاف: "سابقا فوضنا مشاکل البلاد الاقتصادية للاتفاق النووي، لكنه لم يتمكن من حل هذه المشاكل أو مساعدتنا على حلها، والشعب أصبح مرهونا بالاتفاق النووي، لذا عندما أعلن الرئيس الأمريكي أنه يزعم الانسحاب من الاتفاق النووي، وهذا الأمر استمر لفترة، شهدت السوق المحلية اضطرابات، نحن راهنا على الاتفاق ورهنا الشعب به".

    ونوه المرشد الإيراني إلى ضرورة التحرك قدما دون انتظار "حزمة المقترحات الأوروبية"، مع الإشارة إلى أن أوروبا مجبرة على تقديم هذه الحزمة لكن يتوجب على الحكومة عدم التعويل عليها وعدم وضعها كأساس في قضايا البلاد، موصيا الحكومة بالمضي قدما في تطوير اقتصاد البلاد ضمن القدرات الحالية وعدم ربط هذه المسيرة بمسائل خارج سيطرة إيران.

    وانتقد خامنئي، في الوقت ذاته، أوروبا دون الدخول في تفاصيل حزمة المقترحات الأوروبية، مبينا توصياته للرئيس الإيراني حسن روحاني في ضرورة الحذر والدقة للمدة الزمنية الزمنية المزمعة في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني.

    انظر أيضا:

    مستشار خامنئي يعلن معلومة خطيرة... ويقول "النظام السعودي لن يدوم"
    خامنئي: هتاف "الموت لأمريكا" يستهدف ترامب وليس الشعب
    خامنئي: إيران "لا يمكن أن تثق" بالأوروبيين
    خامنئي يحرج ظريف بـ"الموت لإسرائيل"
    "جهلة أغبياء"... خامنئي يرد على طلب أمريكي بشأن السعودية
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات ضد إيران, الاتفاق النووي الإيراني, أخبار العالم, العلاقات الأمريكية الإيرانية, الموقف ضد إيران, إثارة الحرب مع إيران, الحكومة الإيرانية, الرئاسة الإيرانية, البيت الأبيض, الاتحاد الأوروبي, الرئيس الإيراني حسن روحاني, المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik