14:15 16 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يخطب في حشد مؤيد له في كاراكاس

    المبعوث الأمريكي إلى فنزويلا: مادورو باق رغم كل الضغوط

    © REUTERS / STRINGER
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01

    أعلن مبعوث واشنطن إلى فنزويلا، إليوت أبرامز، إنه لا توجد إشارة على استعداد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو للتفاوض بشأن إنهاء الأزمة السياسية مع زعيم المعارضة خوان غوايدو.

    وأضاف أبرامز الذي سبق أن خدم في إدارتي الرئيسين السابقين رونالد ريغان وجورج دبليو بوش، أنه يتعين أن يتوصل الفنزويليون إلى حل عبر التفاوض وأن بإمكان الولايات المتحدة تقديم المساعدة برفع أو تخفيف العقوبات الأمريكية وقيود السفر بمجرد موافقة مادورو على التنحي.

    وقال أبرامز "الروس ليسوا راضين عن مادورو لكل الأسباب الواضحة… وأبلغوني في محادثتين بأنهم نصحوه ولم يأخذ بنصيحتهم".

    تابع أبرامز قائلا "ما زالوا يدعمونه ولا يوجد أي مؤشر، على ما أرى، على أنهم قالوا له إنه حان الوقت لإنهاء هذا الأمر… ربما يحين وقت يتوصل فيه الروس إلى أن هذا النظام لم يعد في الإمكان بالفعل إنقاذه".

    لكن أبرامز قلل من أي احتمال لاستعداد الرئيس الفنزويلي لخوض محادثات بشأن تنحيه قائلا "من كل ما نشاهده  أن خطة مادورو هي البقاء".

    وتشهد فنزويلا توترا متصاعدا، إثر إعلان رئيس الجمعية الوطنية خوان غوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، وسارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا، وتبعته كندا وكولومبيا وبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وتشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وجورجيا ثم عدد كبيرمن الدول الأوروبية. فيما أيدت كل من روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى مؤخرا اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

    انظر أيضا:

    مادورو يتهم "الأعداء" باستعمال أسلحة متطورة ضد بلاده
    مادورو: هجوم إليكتروني وراء انقطاع الكهرباء في فنزويلا
    زعيم المعارضة في فنزويلا يقود مسيرة للضغط على مادورو
    إيران: حكومة الرئيس مادورو هي الشرعية في فنزويلا
    في ذكرى وفاة تشافيز... مادورو يوجه دعوة إلى أنصاره ويعد بهزيمة "الأقلية المجنونة"
    مادورو: لا أحد يستطيع تعكير صفو السلام في فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, فنزويلا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik