Widgets Magazine
17:37 16 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    مظاهرات المعارضة الفنزويلية (خوان غوايدو) في كاراكاس، فنزويلا فبراير/ شباط 2019

    الزعيم الكوبي يتهم أمريكا بتخريب نظام الطاقة في فنزويلا ويقارنها بالنازية

    © Sputnik . Mikhail Alaeddin
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    اتهم رئيس مجلس الدولة ومجلس الوزراء الكوبي، ميغيل دياس – كانيل، الولايات المتحدة بتخريب نظام الطاقة الفنزويلي، وقارن ذلك بأفعال النازيين.

    موسكو — سبوتنيك. كتب الزعيم الكوبي على "تويتر": "يبدو أن العدوان الإجرامي ضد فنزويلا قد استُوحي من أسوأ أساليب النازيين، مثل حصار لينينغراد، الذي كان هدفه تجويع المدينة، لا أحد يشك في أن قطع التيار الكهربائي في فنزويلا هو نتيجة لتخريب على أيدي الولايات المتحدة ".

    هذا وتعرض 23 إقليما من أقاليم فنزويلا لانقطاع إمدادات الطاقة يوم الخميس الماضي، وأعلنت شركة الكهرباء الوطنية أن حالة الإظلام نجمت عن حادث في محطة "سيمون بوليفار" للطاقة الكهرومائية.

    وحمل رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، "الإمبريالية الأمريكية" المسؤولية عن الحادث، بينما نفت وزارة الخارجية الأمريكية ضلوعها فيه.

    وتفاقمت الأزمة السياسية في فنزويلا بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي، زعيم المعارضة، خوان غوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية وإجراء انتخابات رئاسية جديدة. فيما سارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة.

    من جانبه شدد مادورو على أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفاً رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة".

    واعترفت فرنسا إلى جانب ألمانيا، وإسبانيا وبريطانيا وهولندا رسميا بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا مكلفا إلى حين إجراء انتخابات، في حين أيدت كل من روسيا والصين وتركيا والمكسيك وبوليفيا وكوبا شرعية مادورو.

    انظر أيضا:

    فنزويلا تطلق برنامج "الخزان الأزرق" لتلبية احتياجات السكان بالمياه
    أمريكا مستعدة لتخصيص 500 مليون دولار من أجل "انتقال ديمقراطي" في فنزويلا
    واشنطن تسحب جميع موظفيها الدبلوماسيين المتبقين في فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    أزمة فنزويلا, الكهرباء, الطاقة, أمريكا, خوان غوايدو, الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik