06:38 11 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    الرئيس الأوكراني بيوتر بوروشينكو

    الرئيس الأوكراني لا يستبعد مفاوضات ثنائية مع بوتين

    Ukrainian Presidential Press Office
    العالم
    انسخ الرابط
    104
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الأوكراني، بيوتر بوروشينكو، اليوم الأربعاء، أنه لا يستبعد عقد مفاوضات ثنائية مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، لكن يجب حل مجموعة القضايا بمشاركة الشركاء الدوليين.

    وقال بوروشينكو في لقاء مع قناة أوكرانية مجيبا على سؤال عما إذا كان من الممكن عقد مفاوضات ثنائية مع الرئيس الروسي، على غرار ما وعد به المرشحون الآخرون لمنصب الرئاسة "هل يمكن أن تكون هناك مفاوضات ثنائية؟ حسنًا، بالطبع، نحن دولة مستقلة ذات سيادة. ولكن هل سيكون موقف أوكرانيا أضعف إذا ذهبنا دون دعم التحالف الداعم لأوكرانيا؟ من الواضح أنه سيكون أضعف".

    الوضع في مضيق كيرتش، القرم، روسيا - السفن الحربية الأوكرانية المحتجزة في ميناء كيرتش
    © Sputnik . Press Service of the Border Department of the Federal Security Service of the Russian Federation in the Republic of Crimea
    ووفقا له، فإنه يمكن إجراء مفاوضات ثنائية، على سبيل المثال، بشأن إطلاق سراح البحارة الأوكرانيين المعتقلين في روسيا بسبب انتهاكهم حدود الدولة.

    وأضاف "هل يمكننا أن نتكلم، على سبيل المثال، عن الإفراج الفوري عن البحارة البحريين الأوكرانيين؟ هل يمكن أن نتحدث عن حرية الملاحة أو إطلاق سراح السفن الحربية الأوكرانية؟ نعم نستطيع. لكن يجب تحديد الموقف المتكامل عندما تكون هناك قوة كبيرة وراءنا".

    وجدير بالذكر أن سفن "بيرديانسك"، "نيكوبول" و"ياني كابو" التابعة للبحرية الأوكرانية، كانت قد عبرت، في 25 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2018، الحدود الدولية لروسيا، خلال إبحارها من البحر الأسود إلى مضيق كيرتش. ودخلت منطقة المياه المغلقة مؤقتا،ً في المياه الإقليمية الروسية، ولم تستجب هذه السفن إلى المطالب القانونية للسفن والقوارب التابعة لقوات الأمن الفيدرالية الروسية المرافقة لها، بالتوقف على الفور.

    وفي نهاية الأمر تم احتجاز السفن الثلاثة والبحارة الـ 24، وفتح جهاز الأمن الفدرالي الروسي تحقيقا في قضية عبور غير شرعي لحدود الدولة.

    ووصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الحادث في مضيق كيرتش بالاستفزازي، مشيرا إلى وجود عنصرين من جهاز الأمن الأوكراني بين أفراد الطاقم قاما بإدارة هذه العملية الخاصة، موضحا أن قيام الجانب الأوكراني بهذا الاستفزاز هو نتيجة تراجع شعبية الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو، قبيل الانتخابات، مؤكداً أن قوات حرس الحدود الروسية قامت بتنفيذ مهامها بالدفاع عن حدود الدولة الروسية.

    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, بوروشينكو, أوكرانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik