19:32 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح جيريمي كوربين زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، اليوم الأربعاء، بأن رئيسة الوزراء تيريزا ماي لم تتحرك بما يكفي خلال محادثات هدفت لكسر جمود الخروج من الاتحاد الأوروبي.

    ونقلت رويترز عن كوربين (69 عاما) "لم يكن هناك تغيير كبير مثلما كنت أتوقع، كان الاجتماع مفيدا لكنه لم يكن حاسما".

    وأضاف "قلت لماي إن سياسة حزبنا هي أننا نريد خيار التصويت العام لتجنب الخسارة أو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي باتفاق سيئ، لم نتوصل لاتفاق بهذا الصدد".

    وقال متحدث باسم مكتب ماي "محادثات اليوم كانت بناءة حيث أبدى الجانبان مرونة والتزاما بإنهاء حالة عدم اليقين التي تكتنف الخروج من الاتحاد الأوروبي في الوقت الحالي".

    وأضاف "اتفقنا على برنامج عمل لضمان تحقيق ما يصبو إليه الشعب وحماية الوظائف والأمن".

    ويقول كوربين إن خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي يتعين أن يشمل تشكيل اتحاد جمركي مع الاتحاد الأوروبي والحق في دخول السوق الأوروبية الموحدة وحماية حقوق المستهلكين والمعايير البيئية وحقوق العمال.

    ويريد كثير من المؤيدين لذلك أن يلقي حزب العمال بثقله وراء إجراء استفتاء ثان غير أن بعض النواب من الحزب يرفضون ذلك بل ويخشون من أن يُنظر إلى مثل هذا الخروج "الناعم" من الاتحاد على أنه تضليل.

    وقال ستيفن باركلي وزير شؤون الخروج من الاتحاد إن الحكومة ستقبل بالخروج الناعم إذا صوت البرلمان لصالحه.

    وقالت ماي أمس الثلاثاء إنها ستسعى للحصول على "تمديد قصير لأقصى حد ممكن" لموعد الانسحاب المقرر حاليا في 12 أبريل نيسان.

    يذكر أن رئيس الوزراء الأيرلندي ليو فارادكار عبر عن اعتقاده باستعداد زعماء الاتحاد الأوروبي لتأجيل الموعد مرة أخرى، كما قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إنها "ستقاتل حتى اللحظة الأخيرة" من أجل خروج مستقر لبريطانيا من الاتحاد.

     

    انظر أيضا:

    المقاتلات البريطانية ترافق من جديد القاذفات الروسية بالقرب من أجواء بريطانيا
    توسك عن "بريكست": امنحوا بريطانيا مزيدا من الوقت
    رئيس الوزراء الأيرلندي: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق سيكون صعبا جدا على أيرلندا
    يونكير عن بريطانيا: الصبر بدأ ينفذ
    بسبب الـ"بريكست"... المحافظون في بريطانيا يهددون بإيقاف أي انتخابات مبكرة
    الكلمات الدلالية:
    حزب العمال البريطاني, ماي, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook