20:28 GMT26 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح السفیر الإیراني في لندن، حمید بعیدي نجاد، بأن نائب وزیر الخارجیة الأمريكی السابق، ویلیام بیرنز، أعلن عن ابتعاد حلفاء واشنطن عنها تدریجیا.

    وفى تغریدة له على موقع التواصل الاجتماعی "تویتر"، أشار بعیدي نجاد إلى بعض محاور تصریحات نائب وزیر الخارجیة الأمريكی السابق، ویلیام بیرنز، خلال مراسم توقیعه كتاب مذكراته الجدید. وذلك بحسب وكالة "إرنا".

    ومن بين تلك المحاور

    1-أن حلفاء أمريكا قد بدأوا یفقدون ثقتهم بواشنطن، شیئا فشیئا وبدأوا بالانفصال والابتعاد عنها. المؤسسات الأمريكیة التی بذلت جهود كبیرة لإیجادها وهی بحاجة شدیدة إلى إعادة بناء، تعاني من الضعف والتخبط. هذه الاضرار والضربات لن یتم إزالتها والتعویض عنها بسهولة خاصة لو استمر حكم ترامب من 4 الى 8 اعوام.

    2-استخدام أمريكا الحظر الثانوي للحیلولة دون تجارة الأوروبيين مع إيران خطوة قصیرة النظر جدا. انظروا إلى تحذیرات ألمانیا وفرنسا اللتين تقولان بإنه ینبغی الرد على الحظر، عبر جعل السیادة الاقتصادیة الأوروبية مستقلة عن الولایات المتحدة. هذا الأمر یمكن ألا یحدث بین لیلة وضحاها وأن یستغرق طویلا إلا أن الكثیر من الدول ومنها حلفاء أمريكا اتخذت وستتخذ خطوات لخفض مستوى تضررها أمام النظام المالي للولایات المتحدة.

    3-قادة إیران یعتقدون الآن ببرودة أعصاب بأن أمريكا التي سعت أعواما لفرض العزلة على إیران قد أصبحت تالیا هي نفسها في عزلة بخروجها من الاتفاق النووی.

    وأضر الحظر الامریکی بالاقتصاد الإيرانی، والهدف الحقیقی للحكومة الأمريكیة لیس الوصول إلى اتفاق أفضل مع طهران، بل هي تسعى للإطاحة بالجمهوریة الإسلامیة أو انفجارها من الداخل. رغم أن إيران هي تحت الضغط لكنني لا أتصور بأن هذه الاستراتیجیة ستحقق آیا من الهدفین اللذین تسعى أمريكا لتحقیقهما.

    4-الحل الأكثر فائدة هو الاستثمار والاعتماد على الاتفاق النووی، ورغم أن هذا الاتفاق لیس عدیم النقص، ولكن فی الدبلوماسیة نادرا ما یكون هنالك أمر كامل.

    5-حرب الیمن لیست فقط كارثة إنسانية، بل هي كارثة استراتیجیة للسعودیة. وترامب لا یرغب بالضغط علي السعودیة للتراجع عن سیاساتها الخاطئة.

    6-ترامب هو أستاذ اللعب بإثارة الهلع والاضطراب فی الرأي العام للمضي بسیاساته إلى الأمام، ولا یعیر اهتماما كاملا للتداعیات الاقتصادیة والتنفیذیة لخطواته.

    7-على بریطانیا ألا تتصور أنها ستتوصل إلى اتفاق تجاري مربح مع أمريكا بخروجها من الاتحاد الأوروبی، خاصة حینما تصبح ضعیفة بالخروج من أوروبا.

    انظر أيضا:

    طائرات كويتية محملة بالمساعدات الإنسانية تتجه الى إيران
    حصيلة ضحايا السيول والفيضانات في أنحاء متفرقة من إيران بلغت 66 قتيلا وأكثر من 548 مصابا
    الكويت ترسل مساعدات عاجلة لمتضرري السيول في إيران
    خامنئي يعلق مجددا على السيول التي تضرب إيران
    قطر تكشف أخيرا السبب الرئيسي لاعتمادها على إيران
    الرئيس اليمني يشيد بفريق الخبراء الأمميين وما توصل إليه بشأن دعم إيران لـ"أنصار الله"
    الكلمات الدلالية:
    الاتفاق النووي الإيراني, إيران, السعودية, أمريكا, اليمن اليوم, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook