20:49 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    140
    تابعنا عبر

    قال السفير الروسي في المملكة المتحدة الكسندر ياكوفينكو، اليوم الأحد، إن البريطاني تشارلي رولي الذي تعرض للتسمم بمادة مجهولة في أيمسبوري، أكد أنه ليس لديه أي معلومات عن التحقيق في الحادث، وأنه لا يعرف حتى كيف تمت معالجته، وكل ما يعرفه هي المعلومات التي نشرت في وسائل الإعلام فقط.

    موسكو — سبوتنيك. وأوضح السفير للصحفيين: "يقول تشارلي رولي، أنه ليس لديه أي معلومات سوى التي نشرت في الصحف البريطانية، وأنه وأخيه لا يعرفون شيئا عن المادة المسممة وكيف تم علاجه، وكل ما يعرفونه هو ما نشر في تقارير الشرطة"، مشيرا إلى أنهم لا يستبعدون فكرة إجراء فحص طبي في بلد أخر".

    وأضاف السفير: "لقد طلبت منهم طرح أي أسئلة متعلقة بالمعلومات التي نشرت في الإعلام بهذا الصدد… تحدثوا كثيرا عن حالته الصحية، إنهم يشعرون بالقلق لأنه على الرغم من أن رولي تلقى العلاج إلا أن صحته تتدهور تدريجيا، وفي الواقع، كما يعتقد، من غير المعروف ما الذي سيحدث له. وأعرب (رولي) عن رغبته في الخضوع لفحص طبي في بلد ثالث".

    هذا والتقى رولي وشقيقه ماثيو السبت مع السفير ياكوفينكو لمناقشة الوضع حول التحقيق بقضية التسمم.

    هذا وأعلنت شرطة ويلتشير، في 4 تموز/يوليو الماضي، عن "حادث خطير" في أميسبوري، حيث تعرض شخصان لمادة مجهولة وتم إسعافهم بحالة خطيرة.

    وتقع مدينة أميسبوري، قرب سالزبوري، حيث عثرت الشرطة البريطانية على ضابط الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا فاقدي الوعي بعد تعرضهما لهجوم مسمم في سالزبوري، في الرابع من آذار/مارس الماضي.

    واتهمت بريطانيا روسيا بالوقوف وراء حادث تسمم سكريبال وابنته، واتخذت إجراءات ضد موسكو تبعها في ذلك غالبية الدول الأوروبية، والولايات المتحدة الأميركية، ونفت موسكو هذه الاتهامات، مؤكدة أن لندن لا تملك أدلة دامغة على اتهاماتها.

    انظر أيضا:

    السفير الروسي: موسكو ستغلق "بي بي سي" في حال أغلقت لندن "آر تي"
    السفير الروسي في لندن: هناك حملة تشويه ضد روسيا
    دعوة السفير الروسي في لندن للاجتماع مع البرلمانيين البريطانيين
    السفير الروسي في لندن يطالب الخارجية البريطانية بتوضيح لتهديداتها ضد روسيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, حادث تسمم, سفارة روسيا في لندن, بريطانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook