16:50 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأمريكية، ناثان سايلز، اليوم الإثنين، في مؤتمر صحفي، أن إدراج الحرس الثوري الإيراني في قائمة المنظمات الإرهابية لا يعني فرض حظر على قنوات الاتصال معهم من قبل الدبلوماسيين الأمريكيين.

    وقال ردا على سؤال حول ما إذا كانت الاتصالات مع الحرس الثوري الإيراني ممكنة في حالة، على سبيل المثال، وقوع مواطنين أمريكيين كرهائن "لن تشمل هذه الإجراءات دبلوماسيتنا (العلاقات الدبلوماسية مع الحرس الثوري)".

    هذا وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الإثنين، أن إدارته صنفت الحرس الثوري الإيراني، وفيلق القدس التابع لها منظمات إرهابية خارجية، مؤكدا أن الإدارة الأمريكية ستزيد من الضغوطات المالية على طهران.

    وقال ترامب في بيان صادر عن البيت الأبيض "اليوم أعلن رسميا خطة إدارتي لتصنيف الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس التابع له كمنظمات إرهابية"، مضيفا أن "هذه الخطوة غير المسبوقة التي تقودها وزارة الخارجية تكرس حقيقة أن إيران ليس فقط دولة راعية للإرهاب، ولكن أنشطة الحرس الثوري وممارساته في تمويل ودعم الإرهاب تستخدم كأداة سياسية".

    الكلمات الدلالية:
    الحرس الثوري, سايلز, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook